الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهدِيِّ

مُنتَدَى إِسلَامِيٌّ سُنِّيٌّ يُعنَى بِجَمعِ رُؤَى المَهدِيِّ وَ تَعبِيرِهَا و تَرتِيبِهَا مَعَ بَيَانِ الرُّؤَى المَكذُوبَةِ وَ الوَاهِيَةِ
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
محمد الوسادة المغرب الدجال داود جبريل المحمود رؤيا مريم شبيه يرشق اقترب يبكي اليمن مفتاح رسائل سوريا الجن سيفا المهدي صخرة سفينة القحطاني بيضاء أسدان القمر
المواضيع الأخيرة
» خواطر..وحكم..!
السبت يونيو 23, 2018 11:49 pm من طرف محمد الليثى

» اول من يعرف المهدى ....
السبت يونيو 23, 2018 10:47 pm من طرف محمد الليثى

» اين اخونا الفرزدق ؟
السبت يونيو 23, 2018 10:15 pm من طرف محمد الليثى

»  وزراء الرسول ﷺ. (أبو بكر الصديق)
الخميس يونيو 21, 2018 8:03 pm من طرف رُقيَّة

» صاعين ويظهر المهدي
الأربعاء يونيو 20, 2018 5:31 pm من طرف samannoudi

»  مبارك عيدنا...
الإثنين يونيو 18, 2018 11:56 pm من طرف محمد الليثى

» رؤيا لزوجتى
الإثنين يونيو 18, 2018 11:54 pm من طرف محمد الليثى

» مقتطفات، من أقوال أهل العلم...
الإثنين يونيو 18, 2018 2:10 am من طرف رُقيَّة

» نظام قسم الرؤى و نقلها
السبت يونيو 16, 2018 7:06 pm من طرف شيبان عيسى

» و عاد الفتور ...
السبت يونيو 16, 2018 11:29 am من طرف فايز

» رؤيا خاصة
السبت يونيو 16, 2018 9:54 am من طرف smellwatermelon

»  نهاية شهر رمضان .../ وقفة مع آية /
الأربعاء يونيو 13, 2018 7:40 pm من طرف رُقيَّة

» إمام مسجد يترحم على جيرانه..
الثلاثاء يونيو 12, 2018 4:04 pm من طرف رُقيَّة

» رؤيا.. عن ليلة القدر لهذا العام 1439..
الثلاثاء يونيو 12, 2018 7:38 am من طرف رُقيَّة

» آخر كلمة الرسول صلى الله عليه وسلم قبل وفاته، بكاء مرير..
الإثنين يونيو 11, 2018 8:30 am من طرف صبر جميل

» اللهم متعنا برمضان
الإثنين يونيو 11, 2018 8:26 am من طرف صبر جميل

» فضل ليلة القدر - 26
الإثنين يونيو 11, 2018 6:09 am من طرف رُقيَّة

»  أقوال عبد الله بن عمر- رضي الله عنهما-
السبت يونيو 09, 2018 4:11 pm من طرف رُقيَّة

» أخو المهدي يرشق سيفا في برج الساعة
السبت يونيو 09, 2018 4:26 am من طرف صبر جميل

» أدعية مأثورة للنجاة من عذاب القبر
السبت يونيو 09, 2018 1:10 am من طرف رُقيَّة

» المهدي و المحل التونسي
الجمعة يونيو 08, 2018 11:57 am من طرف fathe

» الترحيب بالأعضاء الجدد و مرور الزوار الكرام
الجمعة يونيو 08, 2018 3:52 am من طرف صبر جميل

» المهدي في الشام و اليمن و الجزائر
الجمعة يونيو 08, 2018 1:30 am من طرف fathe

» أكثروا من قول (اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا) الى غروب آخر شمس في رمضان
الخميس يونيو 07, 2018 2:51 pm من طرف رُقيَّة

» لا مكان للضعفاء .. في هذا الوقت!
الإثنين يونيو 04, 2018 10:06 am من طرف رُقيَّة

» السلام عليكم
الأحد يونيو 03, 2018 5:43 am من طرف إدارة المنتدى

» المهدي في منتدى المبشرات
الجمعة يونيو 01, 2018 10:34 pm من طرف younesdzman16

» أكثر من 2100 رؤيا في منتدانا
الأربعاء مايو 30, 2018 4:02 am من طرف فايز

» أسألكم الدعاء
الثلاثاء مايو 29, 2018 6:01 am من طرف صبر جميل

» لن تصل للاحفاد
الأحد مايو 27, 2018 5:03 pm من طرف محمد يوسف

» أقصر صلاة جماعة
السبت مايو 26, 2018 12:12 pm من طرف محمد يوسف

» " أما السفينة.. وأما الغلام.. وأما الجدار.."
الجمعة مايو 25, 2018 8:22 pm من طرف رُقيَّة

»  الــوعــد.. دكتور نور .
الجمعة مايو 25, 2018 12:46 pm من طرف رُقيَّة

» الرسول عليه السلام في تدريب عسكري
الجمعة مايو 25, 2018 3:04 am من طرف ظل القمر

»  الدعاء.....
الخميس مايو 24, 2018 11:49 pm من طرف رُقيَّة


شاطر | 
 

 تأثير حفظ القرآن بتدبر في تهذيب النفوس

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفَرَزدَقُ
مُنَسِّقٌ عَامٌّ وَ مُعَبِّرُ المُنتَدَى
مُنَسِّقٌ عَامٌّ وَ مُعَبِّرُ المُنتَدَى
avatar

المساهمات : 5257
نقاط : 10886
السٌّمعَة : 102
تاريخ التسجيل : 26/12/2017

مُساهمةموضوع: تأثير حفظ القرآن بتدبر في تهذيب النفوس   الأربعاء فبراير 07, 2018 9:34 am

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

إذا أردت أن تكون قوياً في أعين الناس، فيجب أن تنطلق القوة من داخلك! وهذا يعني أن القوة تسكن في أعماق الإنسان، أي في عقله الباطن، فإذا ما تمكنت من إعادة برمجة هذا العقل الخفي، ودرّبته جيداً فسوف تكون إرادتك قويه وقراراتك حاسمة وبالتالي تمتلك شخصية مميزة، ولكن كيف نبرمج العقل الباطن وهو جزء لا شعوري لا نعرفه ولا نحسّ به ولا نراه؟
هنالك أمر اسمه التكرار والإصرار والمتابعة، فعندما تكرر أمراً ما وتعتقد بصحته وتستمر على ذلك لفترة من الزمن، فإن العقل الباطن سيستجيب لهذا الأمر ويعتقد به. وقد وجدتُ أن أفضل طريقة لإعادة برمجة العقل الباطن هي أن تتم برمجته على تعاليم القرآن الكريم، وهكذا كان النبي الأعظم عليه الصلاة والسلام (كان خُلُقُهُ القرآن).
إن عملية حفظ القرآن تتم أثناء تكرار الآيات لمرات عديدة، هذا التكرار له أثر على العقل الباطن، وبخاصة إذا كانت عملية الحفظ مترافقة بالفهم والتدبر والتأمل. فعندما نحفظ قوله تعالى: (مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْعِزَّةَ فَلِلَّهِ الْعِزَّةُ جَمِيعًا) [فاطر: 10]. هذه الكلمات عندما نكررها مراراً ونحاول أن نعتقد بها فإن النتيجة ستكون أن عقلنا الباطن سيوقن بأن القوة والعزة والكرامة لا يمكن أن تكون خارج كتاب الله، ولا يمكن لإنسان أن يكون عزيزاً وقوياً إلا بمرضاة الله تعالى.
فالعزة لله ونحن نستمد العزة منه، ولذلك وبعدما تنطبع هذه الآية في العقل الباطن، فإن سلوكنا سيتغير بالكامل، لن يكون هنالك أي خوف من أي مخلوق، لأننا سندرك أن العزة والقوة لن تكون إلا مع الله، وبما أننا نعيش مع الله تعالى بكل أحاسيسنا وعواطفنا فهذه هي القوة الحقيقية.
إن الحياة عبارة عن مجموعة من المواجهات، قد تكون ناجحة أو تكون فاشلة. ويكفي أن تحس بالانتصار في كل مواجهة حتى يتحقق ذلك الانتصار، ولذلك عندما نقرأ قوله تعالى: (إِنْ يَنْصُرْكُمُ اللَّهُ فَلَا غَالِبَ لَكُمْ وَإِنْ يَخْذُلْكُمْ فَمَنْ ذَا الَّذِي يَنْصُرُكُمْ مِنْ بَعْدِهِ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ) [آل عمران: 160]، فإن ثقة عظيمة تتولد في داخلنا بشرط أن نثق بهذا الكلام وندرك أن الله سيعيننا ويكون بجانبنا في مواجهة أي مشكلة، فقد تكون مشاكل الحياة أكثر صعوبة من المعارك والحروب!!
والعجيب في هذه الآية أنها صورت لنا جانبين: إيجابي وسلبي والطريقة العملية لتحقيق الجانب الإيجابي. فهنالك نصر وهنالك خذلان وكلاهما بأمر الله وإرادته، فإذا توكلت على الله أي اعتمدت عليه وسلّمته شأنك وأيقنت بأن الله قادر على كل شيء، فإن الله سينصرك وسيحلّ لك مشاكلك، وهذه الثقة تشكل كما يقول العلماء نصف الحلّ!!

منقول.

________________
و صل اللهم و بارك على نبينا محمد ،
و على آله و صحبه ، و سلم تسليما .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alchamil.ahlamontada.com
 
تأثير حفظ القرآن بتدبر في تهذيب النفوس
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهدِيِّ :: القِسمُ العَامُّ :: المَوَاضِيعُ العَامَّةُ-
انتقل الى: