الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهدِيِّ

مُنتَدَى إِسلَامِيٌّ سُنِّيٌّ يُعنَى بِجَمعِ رُؤَى المَهدِيِّ وَ تَعبِيرِهَا و تَرتِيبِهَا مَعَ بَيَانِ الرُّؤَى المَكذُوبَةِ وَ الوَاهِيَةِ
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
زوجة عائشة البيضاء المسلمين صندوق سيارة مناسك مريم فاطمة الدجال سيفا رؤيا المهدي البحر عادل زواج سارة المغرب يرشق فتاة الحسين سفينة الحروف العمامة مفتاح الفارس
المواضيع الأخيرة
» رساله الى الشيطان
اليوم في 1:25 am من طرف صبر جميل

» قمر نور العالم كله
أمس في 10:06 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» الملك عبد الله
أمس في 10:01 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» نظام العضوية و المشاركات في المنتدى
أمس في 9:49 pm من طرف إدارة المنتدى

» الشيخ خالد المغربي خلف القضبان... ورسالته الأخيرة عن المهدي قبل سجنه؟
أمس في 9:40 pm من طرف يوسف الشمرى

» المهدى والجن
أمس في 9:38 pm من طرف يوسف الشمرى

» كلما عبر المعبر كلما وُضعت لبنة
أمس في 6:35 pm من طرف يوسف الشمرى

» اخى الفرزدق
أمس في 7:39 am من طرف يوسف الشمرى

» جيش الصحابة يفتح مكة
أمس في 1:43 am من طرف مبين

» شكل المهدي
أمس في 1:28 am من طرف الفَرَزدَقُ

» النبي عليه السلام يمر على مصر ليستلم مفتاح الكعبة
أمس في 1:01 am من طرف مبين

» اعتذر عن تفسير الرؤى
الأحد أكتوبر 14, 2018 10:52 pm من طرف يوسف الشمرى

» ادريس ابكر، و قالوا إن هي إلا حياتنا الدنيا
الأحد أكتوبر 14, 2018 10:06 pm من طرف درع

» مقتطفات...
الأحد أكتوبر 14, 2018 9:17 pm من طرف رُقيَّة

» تعرفوا على المهدى
الأحد أكتوبر 14, 2018 8:36 pm من طرف يوسف الشمرى

» المهدي في النبوآت و غيرها
الأحد أكتوبر 14, 2018 8:34 pm من طرف يوسف الشمرى

» المهدي و عضو القصواء
الأحد أكتوبر 14, 2018 8:08 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» أريد أن أتزوج ولكن؟
الأحد أكتوبر 14, 2018 5:49 pm من طرف أبو عبدالله Alotaibi

» المهدي والعلماء السبعة
الأحد أكتوبر 14, 2018 1:35 pm من طرف مدمر الأعادي

»  الدعاء.....
الأحد أكتوبر 14, 2018 12:40 pm من طرف أبو عبدالله Alotaibi

»  رحم الإله صداك يا قحطاني..
الأحد أكتوبر 14, 2018 11:16 am من طرف رُقيَّة

» رؤية خاصة
الأحد أكتوبر 14, 2018 10:34 am من طرف رُقيَّة

» رؤيا اليوم
الأحد أكتوبر 14, 2018 9:25 am من طرف محمد يوسف

» إبليس و صاحبه
الأحد أكتوبر 14, 2018 9:21 am من طرف صبر جميل

» علي و ابن العاص رضي الله عنهما و نقل الخلافة إلى مصر
الأحد أكتوبر 14, 2018 8:35 am من طرف مدمر الأعادي

» آخر رصاصة لظهور المهدي
الأحد أكتوبر 14, 2018 8:30 am من طرف مدمر الأعادي

» رجل يبشر بأنه خليفة المسلمين
الأحد أكتوبر 14, 2018 2:19 am من طرف رُقيَّة

» أسرة المهدي
الأحد أكتوبر 14, 2018 12:47 am من طرف بيسو

» رؤية خاصة
الأحد أكتوبر 14, 2018 12:42 am من طرف بيسو

» امرأة عقرب تجادل الرسول عليه السلام
الأحد أكتوبر 14, 2018 12:23 am من طرف بيسو

» الأمر للمهدي
السبت أكتوبر 13, 2018 11:34 pm من طرف مصطفى السعيد

» المدعون يتزايدون وحسبى الله ونعم الوكيل
السبت أكتوبر 13, 2018 10:10 pm من طرف بيسو

» هل تعرف المسجد الأقصى حقاً؟
السبت أكتوبر 13, 2018 9:57 pm من طرف بيسو

» الرسول عليه السلام يطير في المنام
السبت أكتوبر 13, 2018 9:47 pm من طرف بيسو

» اللهم أجعلها خيرآ
السبت أكتوبر 13, 2018 8:27 pm من طرف أبو عبدالله Alotaibi

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 10 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 10 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 59 بتاريخ السبت أغسطس 04, 2018 12:37 am

شاطر | 
 

 علاج التردد و الإحساس بالذنب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفَرَزدَقُ
مُنَسِّقٌ عَامٌّ وَ مُعَبِّرُ المُنتَدَى
مُنَسِّقٌ عَامٌّ وَ مُعَبِّرُ المُنتَدَى
avatar

المساهمات : 6679
نقاط : 13296
السٌّمعَة : 156
تاريخ التسجيل : 26/12/2017

مُساهمةموضوع: علاج التردد و الإحساس بالذنب   الخميس فبراير 08, 2018 9:10 am

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

يؤكد علماء البرمجة اللغوية العصبية على أهمية أن تنظر لجميع المشاكل التي تحدث معك على أنها قابلة للحل، بل يجب عليك أن تستثمر أي مشكلة سليبة في حياتك لتجعل منها شيئاً إيجابياً. وقد دلَّت الأبحاث الجديدة على أن الإنسان عندما ينظر إلى الشيء السلبي على أنه من الممكن أن يكون إيجابياً مفيداً وفعَّالاً، فإنه سيكون هكذا بالفعل.
إن كل واحد منا يتعرّض في حياته لبعض المنغصات أو المشاكل أو الهموم أو الأحداث، وكلما كانت قدرة الإنسان أكبر على تحويل السلبيات إلى إيجابيات، كان هذا الإنسان قادراً على التغلب على التردد والخوف وعقدة الإحساس بالذنب.
إذن أهم عمل يمكن أن تحول به الشرّ إلى خير هو أن تنظر إلى الأشياء السلبية بمنظار إيجابي، وهذا ما فعله القرآن عندما أكد لنا أن الأشياء التي نظنها شراً قد يكون من ورائها الخير الكثير، وهذه قمة الإيجابية في التعامل مع الأحداث، يقول تعالى: (وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ) [البقرة: 216].
إن هذه الآية تمثل سبقاً علمياً في علم البرمجة اللغوية العصبية، لأنها بمجرد أن نطبقها سوف تحدث تأثيراً عجيباً إيجابياً ينعكس على حياتنا النفسية بشكل كامل، وهذا – أخي القارئ – ما جرّبته لسنوات طويلة حتى أصبحت هذه الآية تشكل عقيدة راسخة أمارسها كل يوم، وأنصحك بذلك!

منقول.

________________
و صل اللهم و بارك على نبينا محمد ،
و على آله و صحبه ، و سلم تسليما .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alchamil.ahlamontada.com
 
علاج التردد و الإحساس بالذنب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهدِيِّ :: القِسمُ الشَّرعِيُّ :: تَزكِيَةُ النَّفسِ ( قَد أَفلَحَ مَن زَكَّاهَا )-
انتقل الى: