الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهدِيِّ

مُنتَدَى إِسلَامِيٌّ سُنِّيٌّ يُعنَى بِجَمعِ رُؤَى المَهدِيِّ وَ تَعبِيرِهَا و تَرتِيبِهَا مَعَ بَيَانِ الرُّؤَى المَكذُوبَةِ وَ الوَاهِيَةِ
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المغرب سيارة الدجال يرشق بيضاء المهدي خاتم القحطاني سوريا صخرة القمر أسدان اليمن اقترب شبيه الجن الوسادة الكويت جبريل سفينة مريم سيفا رؤيا محمد رسائل داود
المواضيع الأخيرة
» رؤيا الامير
اليوم في 1:19 am من طرف الحسام

» منزل ضخم
أمس في 9:41 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» مثل ما بين الرسول عليه السلام و المهدي
أمس في 9:33 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» تزكية النفس واهميتها لكل مسلم
أمس في 7:09 pm من طرف ابومحمد القحطاني

» حلق شعر الرسول عليه السلام
أمس في 4:04 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» رؤيا الوحل
أمس في 3:36 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» المهدي على قيد الحياة
أمس في 3:00 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» المهدي يتزوج بأخت سورية
أمس في 2:56 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» واجب كل فرد لما تمر به الامة
أمس في 2:02 pm من طرف ابومحمد القحطاني

» تلاوة عطرة
أمس في 1:41 pm من طرف ابومحمد القحطاني

» رؤيا بنت المقدس
أمس في 12:36 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» ثلاثة سجون
أمس في 12:28 pm من طرف ابومحمد القحطاني

» معنى السجن في المنام
أمس في 12:16 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» من هم الغرباء..؟
أمس في 12:11 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» فضل عشر ذي الحجة
أمس في 11:06 am من طرف رُقيَّة

» إعطاء فرصة للمهدي للنجاح
أمس في 8:42 am من طرف الفَرَزدَقُ

» المخابرات تبحث عن المهدي
أمس في 8:37 am من طرف الفَرَزدَقُ

» حادثة جهيمان علامة لقرب المهدي
أمس في 5:58 am من طرف الفَرَزدَقُ

» النبي عليه السلام قضى على الجن
أمس في 5:52 am من طرف الفَرَزدَقُ

» المهدي يجوب الكويت
الجمعة أغسطس 17, 2018 9:15 pm من طرف صبر جميل

» حان وقت زواج المهدي
الجمعة أغسطس 17, 2018 8:34 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» رؤية المقبرة
الجمعة أغسطس 17, 2018 6:26 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» الرؤيا الثانيه
الجمعة أغسطس 17, 2018 6:14 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» افتوني في رؤياي
الجمعة أغسطس 17, 2018 4:17 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» رؤيا طبيب
الجمعة أغسطس 17, 2018 4:09 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» رؤيا الخطبه
الجمعة أغسطس 17, 2018 4:07 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» ثوب ابيض جميل جدا ومشكوك باللؤلؤ المنثور
الجمعة أغسطس 17, 2018 3:38 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» يطلبون بطاقة الهوية من الرسول عليه السلام
الجمعة أغسطس 17, 2018 12:15 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» وجه النبي صل الله عليه واله وسلم
الجمعة أغسطس 17, 2018 12:09 pm من طرف الفَرَزدَقُ

»  تجليــات في غربـة الروح...( أعذرينى )
الخميس أغسطس 16, 2018 6:56 pm من طرف صبر جميل

»  احمد ربَّك على ما أنعم به عليك و أثن عليه ثناء يليق بعظمته
الخميس أغسطس 16, 2018 5:38 pm من طرف رُقيَّة

» اثنان من طيور البط كاد ان يهلكا
الخميس أغسطس 16, 2018 12:13 pm من طرف هتلر

» قبر عمر و الصحابة رضي الله عنهم
الخميس أغسطس 16, 2018 8:31 am من طرف صبر جميل

» قمر بجواره بقرة
الخميس أغسطس 16, 2018 5:25 am من طرف صبر جميل

» خسوف و قمران و صاعقة
الخميس أغسطس 16, 2018 4:51 am من طرف صبر جميل


شاطر | 
 

 أهمية السلوك الإيجابي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفَرَزدَقُ
مُنَسِّقٌ عَامٌّ وَ مُعَبِّرُ المُنتَدَى
مُنَسِّقٌ عَامٌّ وَ مُعَبِّرُ المُنتَدَى
avatar

المساهمات : 5597
نقاط : 11495
السٌّمعَة : 107
تاريخ التسجيل : 26/12/2017

مُساهمةموضوع: أهمية السلوك الإيجابي   الأربعاء فبراير 14, 2018 9:39 am

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

في مقالة نشرها موقع بي بي سي وجد الباحثون بجامعة تكساس أن السلوك الإيجابي يؤجل مراحل الشيخوخة. وأضاف الباحثون أن الأشخاص الذين ينظرون إلى الحياة بنظرة يملؤها الأمل تقل عندهم ظهور علامات الهرَم مقارنة بالمتشائمين. وقال الباحثون إن نتائج الدراسة التي نشرت في مجلة "سيكولوجي أند إدجينج"، تشير إلى أن العوامل النفسية بالإضافة إلى الجينات والصحة البدنية، تلعب مجتمعة دوراً في تحديد مدى سرعة بلوغ سنّ الشيخوخة.
وأجرى فريق البحث بجامعة تكساس تجارب على 1558 من كبار السن لبحث ما إذا كانت هناك علاقة بين الأحاسيس الإيجابية وبداية مرحلة الوهن. وفي بداية الدراسة قبل سبع سنوات كان جميع المتطوعين للمشاركة في الدراسة في صحة جيدة.
وقام الباحثون بقياس تطور أعراض الشيخوخة عند المشاركين من خلال قياس فقدانهم للوزن والجهد وسرعة السير وقوة قبضتهم. وتوصل الباحثون إلى أن المشاركين الذين يحملون رؤية إيجابية للحياة كانوا أقل عرضة لأعراض الوهن من غيرهم. وأكد الباحثون على الحاجة لإجراء مزيد من الأبحاث لتوضيح السبب في هذه العلاقة.
غير أن الباحثين تكهنوا بأن المشاعر الإيجابية قد تؤثر بشكل مباشر على الصحة عن طريق تغيير التوازن الكيميائي في الجسم. وربما كان السبب في هذه الصلة هو أن التوجه المتفائل يساعد في تعزيز صحة الإنسان من خلال ترجيح نجاح هؤلاء الأشخاص في الحياة.
وهنا أود أن أتذكر معكم قوله تعالى: (قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ) [يونس: 58]. فهذه الآية تخبرنا بأن المؤمن يفرح برحمة الله تعالى، هذا الفرح هو نوع من أنواع السلوك الإيجابي وهو نوع من أنواع التفاؤل الذي يمنح المؤمن السعادة وطول العمر ويزيد من مناعة جسده ضد الأمراض.
يقول الدكتور جلين أوستير رئيس فريق البحث: أعتقد أن هناك علاقة بين العقل والجسم حيث أن أفكارنا وسلوكنا ومشاعرنا تؤثر على الوظائف البدنية وعلى الصحة بشكل عام، إما عن طريق آليات مباشرة مثل وظائف جهاز المناعة، أو عن طريق آليات غير مباشرة مثل شبكات الدعم الاجتماعية.
وقد أشارت دراسة أخرى نشرت في المجلة نفسها إلى أن التوجه العقلي قد يؤثر في الأداء البدني. وفي هذه الدراسة طلب فريق البحث بجامعة نورث كارولاينا من 153 شخصا من مختلف الأعمار إجراء اختبارات على الذاكرة بعد أن سمعوا كلمات إيجابية وسلبية.
وتضمنت العبارات السلبية الاضطراب والعته والخرف، أما العبارات الإيجابية فتضمنت الإنجاز والنشاط والتميز. وأظهرت النتائج أن أداء الذاكرة عند المشاركين في الدراسة من البالغين كان ضعيفا بعد أن تعرضوا لعبارات سلبية.
وعلى النقيض كان هناك اختلاف كبير في أداء الذاكرة بين الشباب والبالغين الذين تعرضوا لعبارات إيجابية. وقال الباحثون إنه دراستهم تشير إلى أنه إذا تم التعامل مع كبار السن على أنهم أعضاء فاعلون في المجتمع فإنهم سيكونون كذلك. وقال توماس هيس رئيس الفريق العلمي: قد تكون هناك أسباب اجتماعية ذات تأثير قوي على أداء ذاكرة البالغين.
وهنا نتذكر حديثاً نبوياً رائعاً ومليئاً بالتعاليم الإيجابية، يقول صلى الله عليه وسلم: (المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف وفي كل خير). فهذا يحرِّض المؤمن على أن يكون قوياً ليس في جسده فقط بل في إيمانه وثقافته وأخلاقه وصبره.
والصبر هو سلوك إيجابي عظيم لم يدرك العلماء أهميته إلا حديثاً، ولكن الله تعالى جعل جزاء الصبر دخول الجنة بغير حساب، وانظروا معي إلى هذا الوعد الإلهي الرائع: (إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ) [الزمر: 10].
كذلك فإن القرآن يخبرنا بأن المؤمن لا يحزن أبداً لأن الحزن سلوك سلبي، ولو تأملنا كلمة (تحزن) في القرآن وجدناها مسبوقة بكلمة (لا) دائماً، وهذا يدل على أن المؤمن لا يحزن. وانظروا معي إلى هذه الكلمات النبوية التي جاءت في أصعب الظروف التي مر بها النبي الأعظم صلى الله عليه وسلم وهو في الغار، يقول تعالى: (إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لَا تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا) [التوبة: 40]. انظروا كيف علَّم النبي سيدنا أبا بكر رضي الله عنه ألا يحزن، والله إن هذا الكلام لا يصدر إلا من نبي صادق يعلم أنه مرسل من خالق الكون سبحانه وتعالى.

منقول.

________________
و صل اللهم و بارك على نبينا محمد ،
و على آله و صحبه ، و سلم تسليما .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alchamil.ahlamontada.com
 
أهمية السلوك الإيجابي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهدِيِّ :: القِسمُ الشَّرعِيُّ :: تَزكِيَةُ النَّفسِ ( قَد أَفلَحَ مَن زَكَّاهَا )-
انتقل الى: