الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهدِيِّ

مُنتَدَى إِسلَامِيٌّ سُنِّيٌّ يُعنَى بِجَمعِ رُؤَى المَهدِيِّ وَ تَعبِيرِهَا و تَرتِيبِهَا مَعَ بَيَانِ الرُّؤَى المَكذُوبَةِ وَ الوَاهِيَةِ
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
شبيه أسدان القمر رسائل العيد داود الوسادة الفئران جبريل اليمن صخرة الجن اقترب بيضاء سوريا الكافي مريم المهدي مفتاح القيامة المحمود الدجال القحطاني يبكي سفينة المغرب
المواضيع الأخيرة
» خواطر..وحكم..!
اليوم في 4:56 pm من طرف رُقيَّة

» أقصر صلاة جماعة
اليوم في 12:12 pm من طرف محمد يوسف

» " أما السفينة.. وأما الغلام.. وأما الجدار.."
أمس في 8:22 pm من طرف رُقيَّة

»  الــوعــد.. دكتور نور .
أمس في 12:46 pm من طرف رُقيَّة

»  الدعاء.....
الخميس مايو 24, 2018 11:49 pm من طرف رُقيَّة

» المهدي يقصف سوريا
الخميس مايو 24, 2018 4:01 pm من طرف رُقيَّة

» أسألكم الدعاء
الأربعاء مايو 23, 2018 11:13 pm من طرف رُقيَّة

» عمرو خالد : دجاج الوطنية السعودي يأخذك إلى الجنة !!
الأربعاء مايو 23, 2018 9:08 pm من طرف زائر

»  سكــون القرآن - تلاوة خـاشعة...
الأربعاء مايو 23, 2018 3:48 am من طرف رُقيَّة

» لماذا أنت غير سعيد؟...
الثلاثاء مايو 22, 2018 8:49 pm من طرف رُقيَّة

» رؤيا خاصة
الثلاثاء مايو 22, 2018 9:03 am من طرف smellwatermelon

» نقاوم ما نحب ونتحمل ما نكره...
الثلاثاء مايو 22, 2018 2:58 am من طرف رُقيَّة

» مقتطفات، من أقوال أهل العلم...
الإثنين مايو 21, 2018 6:20 pm من طرف رُقيَّة

» ماهو شكل نظام الحكم العالمي الذي سيقيمه المهدي في الأرض كبديل عن النظام الحالي ؟
الأحد مايو 20, 2018 6:01 pm من طرف رُقيَّة

» مؤثر للغاية ....
الأحد مايو 20, 2018 12:03 am من طرف رُقيَّة

»  الذي يعفو..
السبت مايو 19, 2018 5:32 pm من طرف رُقيَّة

» الملاحم والفتن بين القراءة والواقع...
السبت مايو 19, 2018 5:13 pm من طرف رُقيَّة

» انا وامي في مفترق طرق وبجوارنا ساحره
السبت مايو 19, 2018 3:36 am من طرف هتلر

» أكثر من 2100 رؤيا في منتدانا
الجمعة مايو 18, 2018 9:14 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» تنصيب مشرفَينِ على المنتدى
الأربعاء مايو 16, 2018 7:46 pm من طرف رُقيَّة

» "مسخٌ وإنتكاسُ فطر" (مُهِم)
الثلاثاء مايو 15, 2018 5:21 pm من طرف رُقيَّة

» رؤيا
الثلاثاء مايو 15, 2018 2:20 pm من طرف smellwatermelon

» / وقفة مع آية /
الثلاثاء مايو 15, 2018 1:17 pm من طرف رُقيَّة

» تقبيل ساعدي
الثلاثاء مايو 15, 2018 8:48 am من طرف محمد يوسف

» اقتل افعى سوداء كبيرة
الإثنين مايو 14, 2018 5:30 pm من طرف يسعى

» التجول .......
الإثنين مايو 14, 2018 9:48 am من طرف محمد يوسف

» اليمن...
الأحد مايو 13, 2018 10:04 pm من طرف رُقيَّة

» رؤيا قبل حوالي 5 سنوات
السبت مايو 12, 2018 10:57 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» رؤيا الوالد
السبت مايو 12, 2018 10:52 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» تفسير رؤية الحجر
السبت مايو 12, 2018 2:19 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» قمر مكتوب عليه : ياسر و فاروق
الجمعة مايو 11, 2018 11:34 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» رؤيا اليوم
الجمعة مايو 11, 2018 11:19 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» رسول الله صلي الله عليه وسلم
الجمعة مايو 11, 2018 11:18 pm من طرف الفَرَزدَقُ

» 124000 سيعيدون الخلافة الإسلامية
الخميس مايو 10, 2018 6:10 am من طرف الفَرَزدَقُ

» اختفاء المعبرين من المنتديات
الخميس مايو 10, 2018 6:07 am من طرف الفَرَزدَقُ


شاطر | 
 

 أقسام التواضع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفَرَزدَقُ
مُنَسِّقٌ عَامٌّ وَ مُعَبِّرُ المُنتَدَى
مُنَسِّقٌ عَامٌّ وَ مُعَبِّرُ المُنتَدَى
avatar

المساهمات : 5255
نقاط : 10882
السٌّمعَة : 102
تاريخ التسجيل : 26/12/2017

مُساهمةموضوع: أقسام التواضع   الخميس مارس 22, 2018 10:30 am

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

التَّواضُع تواضعان: أحدهما محمود، والآخر مذموم. والتَّواضُع المحمود: ترك التَّطاول على عباد الله والإزراء بهم. والتَّواضُع المذموم: هو تواضع المرء لذي الدُّنْيا رغبةً في دنياه، فالعاقل يلزم مفارقة التَّواضُع المذموم على الأحوال كلِّها، ولا يفارق التَّواضُع المحمود على الجهات كلِّها) [779] ((روضة العقلاء)) لابن حبان البستي (ص 59). .
التَّواضُع المحمود على نوعين:
 النَّوع الأوَّل: (تواضع العبد عند أمر الله امتثالًا، وعند نهيه اجتنابًا، فإنَّ النَّفس لطلب الرَّاحة تتلكأ في أمره، فيبدو منها نوع إباء وشِرَاد هربًا مِن العبوديَّة وتثبت عند نهيه طلبًا للظَّفر بما مُنِع منه، فإذا وضع العبد نفسه لأمر الله ونهيه فقد تواضع للعبوديَّة.
 والنَّوع الثَّاني: تواضعه لعظمة الرَّب وجلاله وخضوعه لعزَّته وكبريائه، فكلَّما شمخت نفسه ذكر عظمة الرَّب تعالى وتفرُّده بذلك، وغضبه الشَّديد على مَن نازعه ذلك، فتواضعت إليه نفسه، وانكسر لعظمة الله قلبه، واطمأنَّ لهيبته وأخبت لسلطانه، فهذا غاية التَّواضُع، وهو يستلزم الأوَّل مِن غير عكس، والمتواضع -حقيقةً- مَن رُزِق الأمرين، والله المستعان) [780] ((الروح)) لابن القيِّم (ص 234). .
التَّواضُع المذموم:
قال ابن القيِّم: (ومِن التَّواضُع المذموم: المهانة. والفرق بين التَّواضُع والمهانة: أنَّ التَّواضُع يتولَّد مِن بين العلم بالله سبحانه ومعرفة أسمائه وصفاته ونعوت جلاله، وتعظيمه ومحبَّته وإجلاله، ومِن معرفته بنفسه وتفاصيلها وعيوب عملها وآفاتها، فيتولَّد مِن بين ذلك كلِّه خُلُقٌ هو التَّواضُع وهو انكسار القلب لله، وخفض جناح الذُّل والرَّحمة بعباده، فلا يرى له على أحدٍ فضلًا، ولا يرى له عند أحدٍ حقًّا، بل يرى الفضل للنَّاس عليه، والحقوق لهم قِبَلَه، وهذا خُلُقٌ إنَّما يعطيه الله عزَّ وجلَّ مَن يحبُّه ويكرمه ويقرِّبه.
وأمَّا المهانة: فهي الدَّناءة والخِسَّة، وبذل النَّفس وابتذالها في نيل حظوظها وشهواتها، كتواضع السِّفَل في نيل شهواتهم، وتواضع المفعول به للفاعل، وتواضع طالب كلِّ حظٍّ لمن يرجو نيل حظِّه منه، فهذا كلُّه ضِعَةٌ لا تواضع، والله سبحانه يحبُّ التَّواضُع، ويبغض الضِّعَة والمهانة، وفي الصَّحيح عنه: وأُوحى إليَّ أن تواضعوا حتى لا يفخر أحدٌ على أحدٍ، ولا يبغي أحدٌ على أحدٍ [781] رواه مسلم (2865) مِن حديث عياض بن حمار رضي الله عنه. ) [782] ((الروح)) (ص 234).

منقول.

________________
و صل اللهم و بارك على نبينا محمد ،
و على آله و صحبه ، و سلم تسليما .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alchamil.ahlamontada.com
 
أقسام التواضع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهدِيِّ :: القِسمُ الشَّرعِيُّ :: تَزكِيَةُ النَّفسِ ( قَد أَفلَحَ مَن زَكَّاهَا )-
انتقل الى: