الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهْدِيِّ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهْدِيِّ

مُنتَدَى إِسْلَامِيٌّ سُنِّيٌّ يُعْنَى بِجَمْعِ رُؤَى المَهْدِيِّ وَ تَعْبِيرِهَا و تَرْتِيبِهَا مَعَ بَيَانِ الرُّؤَى المَكْذُوبَةِ وَ الوَاهِيَةِ
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» وجهة نظر
المهدي الحائر Emptyاليوم في 1:42 pm من طرف طائر الفينيق

» كرسي متحرك مكتوب عليه كلمة(المحكومي)
المهدي الحائر Emptyاليوم في 1:32 pm من طرف طائر الفينيق

» بصيص امل
المهدي الحائر Emptyاليوم في 4:55 am من طرف فيلسوف

» تعلم
المهدي الحائر Emptyاليوم في 12:07 am من طرف صقر بني يس

» فلن نعرف الى اين نذهب
المهدي الحائر Emptyأمس في 9:29 pm من طرف فيلسوف

» تذكير
المهدي الحائر Emptyأمس في 9:13 pm من طرف فيلسوف

» ظهور كنز بالكعبة
المهدي الحائر Emptyأمس في 10:10 am من طرف يوسف

» لغز عجيب
المهدي الحائر Emptyأمس في 5:14 am من طرف فيلسوف

» انصار الامام
المهدي الحائر Emptyالخميس أغسطس 11, 2022 11:22 pm من طرف فيلسوف

» احداث تسبق المهدي
المهدي الحائر Emptyالخميس أغسطس 11, 2022 3:55 pm من طرف Zxez

» المهدي المنتظر بيننا
المهدي الحائر Emptyالخميس أغسطس 11, 2022 9:05 am من طرف طائر الفينيق

» لنغير العالم
المهدي الحائر Emptyالخميس أغسطس 11, 2022 3:33 am من طرف فيلسوف

» رأيت رجل يهدد بهدم الكعبة لانها بأرضه , فقمنا بنقلها
المهدي الحائر Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2022 7:24 pm من طرف فيلسوف

» رؤيا عامة
المهدي الحائر Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2022 7:22 pm من طرف فيلسوف

» وعد الرحمن حق
المهدي الحائر Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2022 1:25 am من طرف فيلسوف

» طائرات خاصة
المهدي الحائر Emptyالأربعاء أغسطس 10, 2022 1:15 am من طرف فيلسوف

» رؤيا اسردها لعل فيها ذكرى تنفع
المهدي الحائر Emptyالثلاثاء أغسطس 09, 2022 7:21 pm من طرف فيلسوف

» كوكب يضرب الأرض قريبا
المهدي الحائر Emptyالثلاثاء أغسطس 09, 2022 9:29 am من طرف يوسف

» القمر في مكان الغروب
المهدي الحائر Emptyالثلاثاء أغسطس 09, 2022 9:07 am من طرف يوسف

» راحة النفس
المهدي الحائر Emptyالثلاثاء أغسطس 09, 2022 8:44 am من طرف يوسف

» الحق يجمع بينهم بالحق
المهدي الحائر Emptyالإثنين أغسطس 08, 2022 8:32 pm من طرف صقر بني يس

» محمد فوزي الكركري
المهدي الحائر Emptyالإثنين أغسطس 08, 2022 7:12 pm من طرف فيلسوف

» للسيادة احكام
المهدي الحائر Emptyالإثنين أغسطس 08, 2022 8:17 am من طرف فيلسوف

» دراهم معدودة كفيلة بهلاكك
المهدي الحائر Emptyالإثنين أغسطس 08, 2022 4:26 am من طرف فيلسوف

» فلننتظر و سوف نرى
المهدي الحائر Emptyالأحد أغسطس 07, 2022 7:54 pm من طرف فيلسوف

»  تحرير فلسطين وورقة بيد امراتين
المهدي الحائر Emptyالأحد أغسطس 07, 2022 11:45 am من طرف يوسف

»  ماذا لوا !!؟
المهدي الحائر Emptyالأحد أغسطس 07, 2022 9:00 am من طرف يوسف

» اسف يا اهلي
المهدي الحائر Emptyالسبت أغسطس 06, 2022 8:02 pm من طرف فيلسوف

» اللهم_ارزقنا_اليقين
المهدي الحائر Emptyالسبت أغسطس 06, 2022 6:44 pm من طرف صقر بني يس

» دولة الخلافة القادمة
المهدي الحائر Emptyالجمعة أغسطس 05, 2022 12:26 pm من طرف طائر الفينيق

» دار الإفتاء المصرية تحلّل الرّبا
المهدي الحائر Emptyالخميس أغسطس 04, 2022 9:37 pm من طرف طائر الفينيق

» رأيكم بهذه الرؤية
المهدي الحائر Emptyالخميس أغسطس 04, 2022 4:30 pm من طرف Zxez

» اعتذار الى الجميع عن اخطائي
المهدي الحائر Emptyالأربعاء أغسطس 03, 2022 8:43 pm من طرف فيلسوف

» اقرأ لتعرف
المهدي الحائر Emptyالأربعاء أغسطس 03, 2022 7:16 pm من طرف صقر بني يس

» شامة في اليد اليسرى
المهدي الحائر Emptyالثلاثاء أغسطس 02, 2022 1:58 pm من طرف طائر الفينيق

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 5 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 5 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 283 بتاريخ الأحد يوليو 04, 2021 7:25 am

 

 المهدي الحائر

اذهب الى الأسفل 
3 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
طائر الفينيق

طائر الفينيق



المهدي الحائر Empty
مُساهمةموضوع: المهدي الحائر   المهدي الحائر Emptyالأربعاء يونيو 29, 2022 1:43 am

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
للأسف الشديد لقد وجدنا أنفسنا وسط عاصفة قوية وسفننا تغرق يوم بعد
يوم و المشكلة الكبرى أننا مقيدون ولا نستطيع فعل شيئ،هؤلاء القوم وضعو خططا لكل شيئ و حسبو حسابهم لكل شيئ و هم في طريقهم للسيطرة على العالم و قد قطعو شوطا كبيرا في ذلك و أخطر مافعلوه هو محو الإنسان العاقل و صنعو لنا إنسانا مخذرا إنسانا مزيفا خاليا من كل وسائل الإدراك إنسانا مطيعا ومتقبلا لكل أسس النظام الجديد و أكثر من ذلك أصبح هذا الإنسان الجديد مدافعا شرسا عن هذا النظام و بدأت الحرب بين الإنسان الجديد الذي يحاول نشر كل أفكار الشر باعتبارها تحظرا و تطورا و انفتاحا وبين الإنسان القديم الذي يرى فيها كارثة على الجنس البشري و تدميرا لكل أسس الحضارة الإنسانية وتمردا على القوانين و الفطرة الإنسانية ومحاولة لتقييد  الإنسان و تقديمه للشيطان وهذا هو هدفهم الكبير أن يسيطر الشيطان على العالم و على مصير الإنسان في محاولة لحسم المعركة الكبرى بين الإنسان و الشيطان التي استمرت لآلاف السنين  لقد خططو لكل شيئ بدقة و إتقان و نسو شيئا واحدا و هو أن لهذا الكون إلها عظيما وهناك من ذهب أبعد من ذلك و كذب بكل شيئ و صار يهدي حسب هواه و هناك من استلذ طعم حياة الشيطان وصار مدمنا وصار الشيطان بالنسبة له إله و الأمثلة كثيرا على ظلال الجنس البشري.

نحن البشر ليس علينا أن نكون أعداء بعضنا البعض فنحن إخوة و من نسل واحد و كلنا أبناء آدم لكن الشيطان لعب بعقول فئة من البشر و فصل الجنس البشري إلى شطرين و استطاع أن يخلق العداوة بين الإنسان و أخيه الإنسان و هو سعيد بذلك وهذا سيوفر عليه جهدا كبيرا وهذا سيجعل الحرب مشتعلة دائما بين فئة تمتل الخير و تتبع أوامر الله و فئة تمتل الشيطان و تتبع وساوس الشيطان في صراع قديم و مستمر وباق بين الخير و الشر.
لقد إستطاع الشيطان بمكره و خبته أن يضل جموع من الناس إذ وضع لهم منهجا و قانونا شيطانيا يتبعونه و أزال لهم كل القيود ومنحهم الحرية التي يظنونها حرية كاملة و حقيقية و يتوهمون أنهم من يقررون إختيار طريقهم لكن الشيطان كان يشاركم في اختيار الطريق دائما و صارو للشيطان أصدقاء و تنكرو لكل مبادئ الإنسانية و مبادئ الخير و باعو أنفسهم للشر مقابل متاع الدنيا،هؤلاء البشر باختلاف عقائدهم ضالون عن الطريق ولا يعرفون أين هم و يحتاجون معجزة لإنقاذ أنفسهم من أنياب الشيطان و المعجزة كانت موجودة منذ زمن ولا زالت لحد الآن موجودة، يحتاجون إلى القرآن الكريم فهو القادر على إخراجهم مما هم فيه من ضلال،هذا ما يحاول أن يفعله المسلمون نمد لهم أيدينا لنساعدهم فيقطعونها و يتهموننا أننا الأشرار فكيف تقنعهم بالعكس أمام هذا التشويش الذي يتعرضون لهم من كل الجهات و للأسف لقد استطاع الأعداء أن يضعو في رؤوسهم أن القرآن عدو و عليهم أن يحذروه.
أمام كل هذه العاصفة التي تجري أين نحن من كل هذا ألم نكن يوما حكام هذا العالم و كانت كلمتنا هي التي تمشي وكانو يحسبون لنا ألف حساب و اليوم نحن بالنسبة لهم مجرد بشر من الدرجة الثالتة و للأسف استطاعو أن يخدعونا و استطاعو أن يكسرو هوية المسلم و اليوم هم في أوج قوته و دخلو علينا من كل الأبواب و نحن نشاهد و نرى و لا يمكن لنا فعل شيئ سوى أن نبكي على حاضرنا و نتطلع للمستقبل المشرق وهو آت لا محالة وكلنا ماضون إليه و يجب أن نسعى خلفه بدل أن نجلس و ننتظر وصوله فلم يعد بإمكاننا الصبر على حماقات هؤلاء القوم فقد طفح الكيل منهم و من كل ما يأتي من ناحيتهم و كل ما يأتي شر و حقد و حسد وكله سيعود من حيث أتى و لن يجدو العزاء ولن يجدو ملجئا وكل ما بإمكانهم فعله هو لطم وجوههم حسدا و حقدا.
السؤال الذي يطرحه نفسه كيف نعيد الأمور إلى مكانها أمام هذه العاصفة وكيف لنا أن نجد الطريق الصحيح للمضي قدما نحو المستقبل المشرق،هذا الطريق موجود و أعرفه جيدا و أمضيت حياتي أرسمه و أتخيله لكن المشكلة أن لا احد يريد أن يمضي و حتى هناك من يشكك في وجود الطريق أصلا ولا يؤمن بأننا نستطيع الخروج من هذا الموقف الصعب فهو يرى قوة هؤلاء الحاقدين و ووسائلهم أقوى و من المستحيل الإنتصار عليهم أو إيجاد ضوء في النفق للخروج.
ما بناه هؤلاء الحاقدين مجرد بناء مزيف مليئ بالثغرات و نظامهم هذا و إن كان يبدو قويا فهو فقط يبدو وهو في الحقيقة مجرد نظام عجوز مسن مهترئ سيسقط مع أول رياح تهب من الشرق،الطريق موجود و سأمضي فيه و لو وحدي و سأسعى لذلك المستقبل المشرق ولو كلفني الأمر ما تبقى من حياتي فلن أعيش حياتي كلها واقفا في بداية الطريق لا بد لي من المضي و سأمضي عسى أن تجمعنا الطريق يوما.
نحتاج أن يباركنا الله و يبارك لنا طريقنا و الباقي لا يهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مراد

مراد



المهدي الحائر Empty
مُساهمةموضوع: رد: المهدي الحائر   المهدي الحائر Emptyالأربعاء يونيو 29, 2022 5:07 am

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اسأل الله ان تكون على خير مايرام اخي
احيي فيك هذه الهمة والعزيمة على نصرة الإسلام ارتفاع الهمة والأهداف والنوايا عند المسلم من اهم عوامل النصر وتذكر ان اهم عوامل الهزيمة النفسية والجسدية هو التفرق والتشتت سوف اتحدث عن ذلك في آخر كلامي ، وكل كلمة سوف اكتبها اعني الكثير واسأل الله ان تصل لقلوبكم
اذكرك بقوله تعالى :
(فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَىٰ آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَٰذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا (6) إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الْأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا )
كل ماعلى الأرض سوف يصبح صعيدا جرزا والمهم هو سبيل النجاة سبيل الله الواحد الأحد فصاحب البصيرة لاييأس ولايقنط واما النتائج
فالله يؤتي الملك من يشاء ولكن العاقبة للمتقين صميم التوكل هو الأخذ بالأسباب فالله الذي خلقها ويسرها لك لتأخذ بها فتركُها حرام ولا تعتمد عليها فالتوفيق والسداد والإلهام من الله والأمر بهذه الدقة والله اعلم ، بعد هذه الآيات ذهب اصحاب الكهف الى الكهف وهم فتية ضد قومهم وإن صحت نسبتها ان قومهم بجيوشهم تبعوهم ولم يقدروا عليهم فالله إن اراد ان ينجيك فإنه ينجيك ولو بأبسط الأشياء ولو بمكان بدائي كالكهف وهذه كرامة للمؤمنين لمن يسعى لنصرة الحق ينصره الله ولو بعد حين إن اعد العدة وسعى وتوكل على الله ،
اذا تأملت السيرة فالعرب كان من المستحيل عليهم اخذ شيء من الفرس ولا الروم امبراطوريتين لهم تاريخ ممتد وعظيم فضحك المتخاذلون وقالوا ان احدكم لايستطيع قضاء حاجته وانت تعدنا بالفرس والروم يقصدون محمد ﷺ
والآن كلنا نعلم من الصادق ومن الكاذب المتخاذل ،
واعلم ان من يخذلك فهو من جنس المخذلين المخذولين الأوائل حينما تطمئن انفس المؤمنين بوعد النصر يأتي هؤلاء اصحاب الهمم الدنية الراكنين الى الدنيا فيضعون امامك العراقيل (إِنَّمَا ذَلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءَهُ ) (الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ)
ووعد الله بالنصر والمغفرة المؤمن يثق بالله ولا ييأس وينسب كل فضل لله فإن العاقبة خير بإذن الله وإن بدا مابدا من الأحداث والظروف ولا ترا نفسك شيء فاللهم لاتكلنا لأنفسنا طرفة عين
(هُنَالِكَ الْوَلَايَةُ لِلَّهِ الْحَقِّ ۚ هُوَ خَيْرٌ ثَوَابًا وَخَيْرٌ عُقْبًا)
وانا اثق بالله ثقة تامة اذا اعتصمنا به (واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا )
و جميعا لكل الأمة واعتصم به في كل شيء
(وَسَخَّرَ لَكُمْ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ""جَمِيعًا مِنْهُ"")
، ( مهما كانت الظروف فهو الله قد اقسم
(وعزتي وجلالي، ما من عبد اعتصم بي، فكادت له السماوات والأرض، إلا جعلت له من بينهن فرجاً ومخرجاً )
وانت قد سألت عن الحل فهذا هو الحل والله اعلم ان المؤمن لايتهم احد او يدخل في احد إلا ويرجع الأمر الى الله وان يعرف حرمة المؤمن على المؤمن دمه وسوء الظن به اشد من حرمة الكعبة وان يسعى لجمع الكلمة والقيام بهذا الأمر الإلهي فلا نصرة في الغثاء كغثاء السيل قال عليه الصلاة والسلام (...أنتم يومئذٍ كثير، ولكنكم غثاء كغثاء السَّيل، ولينزعنَّ الله مِن صدور عدوِّكم المهابة منكم، وليقذفنَّ الله في قلوبكم الوَهَن...) والويل كل الويل من حصائد الألسنة ولكل حزب قد امن مكر الله وفرح بما لديه ووهنت همته واكتفى بما عنده والويل لمن يتهم اخيه وهو في غنى عن ذلك او يبحث بالإبرة في الماضي والحاضر ليتهم ويؤلب الناس على فلان من الناس ،( يُبْصِرُ أحدُكم القذَى في عينِ أخيهِ ويَنْسَى الْجِذْعَ في عينِهِ) وإن اعظم الجهاد جهاد النفس في سبيل الله( وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا ۚ وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ) والإحسان ان تعبد الله كأنك تراه ومن عبد الله كأنه يراه يخشى ان يتهم او يفرق الأمة قبل ان يحيط بجميع جوانب الأمر ويتيقن ويجتهد تماما فإن الله العظيم يراه ، قَالَ عليه الصلاة والسلام : «يَا خَالِدُ، إِنَّهَا سَتَكُونُ فِتْنَةٌ وَفُرْقَةٌ وَاخْتِلافٌ، فَإِذَا كَانَ ذَلِكَ، فَإِنِ اسْتَطَعْتَ أَنْ تَكُونَ الْمَقْتُولَ لا الْقَاتِلَ فَافْعَلْ )
وإن تساهل بعض المسلمين في القتل وتراشق التهم لاشك لدي انه من كيد الشيطان
واختم بهذا الحديث العظيم المخيف
(لو أنَّ أَهلَ السَّماءِ وأَهلَ الأرضِ اشترَكوا في دمِ مؤمنٍ لأَكبَّهمُ اللَّهُ في النَّارِ)
تأمل الحديث عشرات المرات خاصة اهل السماء يعني ليس فقط مجاهد في سبيل الله لا بل لو كان ملك طاهر وتأمل اشتركوا فالشراكة قد تقع بالكلمة والتحريض والله اعلم .
ونسأل الله المغفرة فيما سعينا به لوجهه فاختلط بغيره .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
طائر الفينيق

طائر الفينيق



المهدي الحائر Empty
مُساهمةموضوع: رد: المهدي الحائر   المهدي الحائر Emptyالأربعاء يونيو 29, 2022 5:56 pm

مراد كتب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اسأل الله ان تكون على خير مايرام اخي
احيي فيك هذه الهمة والعزيمة على نصرة الإسلام ارتفاع الهمة والأهداف والنوايا عند المسلم من اهم عوامل النصر وتذكر ان اهم عوامل الهزيمة النفسية والجسدية هو التفرق والتشتت سوف اتحدث عن ذلك في آخر كلامي ، وكل كلمة سوف اكتبها اعني الكثير واسأل الله ان تصل لقلوبكم
اذكرك بقوله تعالى :
(فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَىٰ آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَٰذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا (6) إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الْأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا )
كل ماعلى الأرض سوف يصبح صعيدا جرزا والمهم هو سبيل النجاة سبيل الله الواحد الأحد فصاحب البصيرة لاييأس ولايقنط واما النتائج
فالله يؤتي الملك من يشاء ولكن العاقبة للمتقين صميم التوكل هو الأخذ بالأسباب فالله الذي خلقها ويسرها لك لتأخذ بها  فتركُها حرام ولا تعتمد عليها فالتوفيق والسداد والإلهام من الله والأمر بهذه الدقة والله اعلم ، بعد هذه الآيات ذهب اصحاب الكهف الى الكهف وهم فتية ضد قومهم وإن صحت نسبتها ان قومهم بجيوشهم  تبعوهم ولم يقدروا عليهم فالله إن اراد ان ينجيك فإنه ينجيك ولو بأبسط الأشياء ولو بمكان بدائي كالكهف وهذه كرامة للمؤمنين لمن يسعى لنصرة الحق ينصره الله ولو بعد حين إن اعد العدة وسعى وتوكل على الله ،
اذا تأملت السيرة فالعرب كان من المستحيل عليهم اخذ شيء من الفرس ولا الروم امبراطوريتين لهم تاريخ ممتد وعظيم  فضحك المتخاذلون وقالوا ان احدكم لايستطيع قضاء حاجته  وانت تعدنا بالفرس والروم يقصدون محمد ﷺ
والآن كلنا نعلم من الصادق ومن الكاذب المتخاذل ،
واعلم ان من يخذلك فهو من جنس المخذلين المخذولين الأوائل حينما تطمئن انفس المؤمنين بوعد النصر يأتي هؤلاء اصحاب الهمم الدنية الراكنين الى الدنيا فيضعون امامك العراقيل (إِنَّمَا ذَلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءَهُ ) (الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ)
ووعد الله بالنصر والمغفرة المؤمن يثق بالله ولا ييأس وينسب كل فضل لله فإن العاقبة خير بإذن الله وإن بدا مابدا من الأحداث والظروف ولا ترا نفسك شيء فاللهم لاتكلنا لأنفسنا طرفة عين
(هُنَالِكَ الْوَلَايَةُ لِلَّهِ الْحَقِّ ۚ هُوَ خَيْرٌ ثَوَابًا وَخَيْرٌ عُقْبًا)
وانا اثق بالله ثقة تامة اذا اعتصمنا به (واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا )
و جميعا لكل الأمة واعتصم به في كل شيء
(وَسَخَّرَ لَكُمْ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ""جَمِيعًا مِنْهُ"")
، ( مهما كانت الظروف فهو الله قد اقسم
(وعزتي وجلالي، ما من عبد اعتصم بي، فكادت له السماوات والأرض، إلا جعلت له من بينهن فرجاً ومخرجاً )
وانت قد سألت عن الحل فهذا هو الحل والله اعلم ان المؤمن لايتهم احد او يدخل في احد إلا ويرجع الأمر الى الله وان يعرف حرمة المؤمن على المؤمن دمه وسوء الظن به اشد من حرمة الكعبة وان يسعى لجمع الكلمة والقيام بهذا الأمر الإلهي فلا نصرة في الغثاء كغثاء السيل قال عليه الصلاة والسلام (...أنتم يومئذٍ كثير، ولكنكم غثاء كغثاء السَّيل، ولينزعنَّ الله مِن صدور عدوِّكم المهابة منكم، وليقذفنَّ الله في قلوبكم الوَهَن...) والويل كل الويل من حصائد الألسنة ولكل حزب قد امن مكر الله وفرح بما لديه ووهنت همته واكتفى بما عنده والويل  لمن يتهم اخيه وهو في غنى عن ذلك او يبحث بالإبرة في الماضي والحاضر ليتهم ويؤلب الناس على فلان من الناس ،( يُبْصِرُ أحدُكم القذَى في عينِ أخيهِ ويَنْسَى الْجِذْعَ في عينِهِ) وإن اعظم الجهاد جهاد النفس في سبيل الله( وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا ۚ وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ) والإحسان ان تعبد الله كأنك تراه ومن عبد الله كأنه يراه يخشى ان يتهم او يفرق الأمة قبل ان يحيط بجميع جوانب الأمر ويتيقن ويجتهد تماما فإن الله العظيم يراه ، قَالَ عليه الصلاة والسلام : «يَا خَالِدُ، إِنَّهَا سَتَكُونُ فِتْنَةٌ وَفُرْقَةٌ وَاخْتِلافٌ، فَإِذَا كَانَ ذَلِكَ، فَإِنِ اسْتَطَعْتَ أَنْ تَكُونَ الْمَقْتُولَ لا الْقَاتِلَ فَافْعَلْ )
وإن تساهل بعض المسلمين في القتل وتراشق التهم لاشك لدي انه من كيد الشيطان
واختم بهذا الحديث العظيم المخيف  
(لو أنَّ أَهلَ السَّماءِ وأَهلَ الأرضِ اشترَكوا في دمِ مؤمنٍ لأَكبَّهمُ اللَّهُ في النَّارِ)
تأمل الحديث عشرات المرات خاصة اهل السماء يعني ليس فقط مجاهد في سبيل الله لا بل لو كان ملك طاهر وتأمل اشتركوا فالشراكة قد تقع بالكلمة والتحريض والله اعلم .
ونسأل الله المغفرة فيما سعينا به لوجهه فاختلط بغيره .

الله يحفظك اخي على كلامك الطيب و مرورك المفيد و نصائك ولا شك أن الله ناصر دينه و ناصر عباده و الهادي للطريق المستقيم و مل ما نفعله فقط اسباب و كل الفضل لله وفقط للتوضيح المسلمون اليوم ليسو على كلمة واحدة و تفرقو و منهم من ارتد و منهم من اتبع اهواء الغرب و صار ملحدا ومنهم من صار ينادي بالعلمانية وصار من اشد اعداء الاسلام اما المؤمنون الصابرون فهؤلاء تاج فوق رؤسنا و نكن لهم كل الإحترام و التقدير و شكرا لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Amer

Amer



المهدي الحائر Empty
مُساهمةموضوع: رد: المهدي الحائر   المهدي الحائر Emptyالأربعاء يونيو 29, 2022 8:56 pm

مراد كتب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اسأل الله ان تكون على خير مايرام اخي
احيي فيك هذه الهمة والعزيمة على نصرة الإسلام ارتفاع الهمة والأهداف والنوايا عند المسلم من اهم عوامل النصر وتذكر ان اهم عوامل الهزيمة النفسية والجسدية هو التفرق والتشتت سوف اتحدث عن ذلك في آخر كلامي ، وكل كلمة سوف اكتبها اعني الكثير واسأل الله ان تصل لقلوبكم
اذكرك بقوله تعالى :
(فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَىٰ آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَٰذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا (6) إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الْأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا )
كل ماعلى الأرض سوف يصبح صعيدا جرزا والمهم هو سبيل النجاة سبيل الله الواحد الأحد فصاحب البصيرة لاييأس ولايقنط واما النتائج
فالله يؤتي الملك من يشاء ولكن العاقبة للمتقين صميم التوكل هو الأخذ بالأسباب فالله الذي خلقها ويسرها لك لتأخذ بها  فتركُها حرام ولا تعتمد عليها فالتوفيق والسداد والإلهام من الله والأمر بهذه الدقة والله اعلم ، بعد هذه الآيات ذهب اصحاب الكهف الى الكهف وهم فتية ضد قومهم وإن صحت نسبتها ان قومهم بجيوشهم  تبعوهم ولم يقدروا عليهم فالله إن اراد ان ينجيك فإنه ينجيك ولو بأبسط الأشياء ولو بمكان بدائي كالكهف وهذه كرامة للمؤمنين لمن يسعى لنصرة الحق ينصره الله ولو بعد حين إن اعد العدة وسعى وتوكل على الله ،
اذا تأملت السيرة فالعرب كان من المستحيل عليهم اخذ شيء من الفرس ولا الروم امبراطوريتين لهم تاريخ ممتد وعظيم  فضحك المتخاذلون وقالوا ان احدكم لايستطيع قضاء حاجته  وانت تعدنا بالفرس والروم يقصدون محمد ﷺ
والآن كلنا نعلم من الصادق ومن الكاذب المتخاذل ،
واعلم ان من يخذلك فهو من جنس المخذلين المخذولين الأوائل حينما تطمئن انفس المؤمنين بوعد النصر يأتي هؤلاء اصحاب الهمم الدنية الراكنين الى الدنيا فيضعون امامك العراقيل (إِنَّمَا ذَلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءَهُ ) (الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ)
ووعد الله بالنصر والمغفرة المؤمن يثق بالله ولا ييأس وينسب كل فضل لله فإن العاقبة خير بإذن الله وإن بدا مابدا من الأحداث والظروف ولا ترا نفسك شيء فاللهم لاتكلنا لأنفسنا طرفة عين
(هُنَالِكَ الْوَلَايَةُ لِلَّهِ الْحَقِّ ۚ هُوَ خَيْرٌ ثَوَابًا وَخَيْرٌ عُقْبًا)
وانا اثق بالله ثقة تامة اذا اعتصمنا به (واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا )
و جميعا لكل الأمة واعتصم به في كل شيء
(وَسَخَّرَ لَكُمْ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ""جَمِيعًا مِنْهُ"")
، ( مهما كانت الظروف فهو الله قد اقسم
(وعزتي وجلالي، ما من عبد اعتصم بي، فكادت له السماوات والأرض، إلا جعلت له من بينهن فرجاً ومخرجاً )
وانت قد سألت عن الحل فهذا هو الحل والله اعلم ان المؤمن لايتهم احد او يدخل في احد إلا ويرجع الأمر الى الله وان يعرف حرمة المؤمن على المؤمن دمه وسوء الظن به اشد من حرمة الكعبة وان يسعى لجمع الكلمة والقيام بهذا الأمر الإلهي فلا نصرة في الغثاء كغثاء السيل قال عليه الصلاة والسلام (...أنتم يومئذٍ كثير، ولكنكم غثاء كغثاء السَّيل، ولينزعنَّ الله مِن صدور عدوِّكم المهابة منكم، وليقذفنَّ الله في قلوبكم الوَهَن...) والويل كل الويل من حصائد الألسنة ولكل حزب قد امن مكر الله وفرح بما لديه ووهنت همته واكتفى بما عنده والويل  لمن يتهم اخيه وهو في غنى عن ذلك او يبحث بالإبرة في الماضي والحاضر ليتهم ويؤلب الناس على فلان من الناس ،( يُبْصِرُ أحدُكم القذَى في عينِ أخيهِ ويَنْسَى الْجِذْعَ في عينِهِ) وإن اعظم الجهاد جهاد النفس في سبيل الله( وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا ۚ وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ) والإحسان ان تعبد الله كأنك تراه ومن عبد الله كأنه يراه يخشى ان يتهم او يفرق الأمة قبل ان يحيط بجميع جوانب الأمر ويتيقن ويجتهد تماما فإن الله العظيم يراه ، قَالَ عليه الصلاة والسلام : «يَا خَالِدُ، إِنَّهَا سَتَكُونُ فِتْنَةٌ وَفُرْقَةٌ وَاخْتِلافٌ، فَإِذَا كَانَ ذَلِكَ، فَإِنِ اسْتَطَعْتَ أَنْ تَكُونَ الْمَقْتُولَ لا الْقَاتِلَ فَافْعَلْ )
وإن تساهل بعض المسلمين في القتل وتراشق التهم لاشك لدي انه من كيد الشيطان
واختم بهذا الحديث العظيم المخيف  
(لو أنَّ أَهلَ السَّماءِ وأَهلَ الأرضِ اشترَكوا في دمِ مؤمنٍ لأَكبَّهمُ اللَّهُ في النَّارِ)
تأمل الحديث عشرات المرات خاصة اهل السماء يعني ليس فقط مجاهد في سبيل الله لا بل لو كان ملك طاهر وتأمل اشتركوا فالشراكة قد تقع بالكلمة والتحريض والله اعلم .
ونسأل الله المغفرة فيما سعينا به لوجهه فاختلط بغيره .

بارك الله فيك.

الحديت: (وعزتي وجلالي، ما من عبد اعتصم بي، فكادت له السماوات والأرض، إلا جعلت له من بينهن فرجاً ومخرجاً ) و الحديث: «يَا خَالِدُ، إِنَّهَا سَتَكُونُ فِتْنَةٌ وَفُرْقَةٌ وَاخْتِلافٌ، فَإِذَا كَانَ ذَلِكَ، فَإِنِ اسْتَطَعْتَ أَنْ تَكُونَ الْمَقْتُولَ لا الْقَاتِلَ فَافْعَلْ )

لا يصحان، وراجع:

https://www.islamweb.net/ar/fatwa/106708/%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8%A9-%D8%AD%D8%AF%D9%8A%D8%AB-%D9%85%D8%A7-%D9%85%D9%86-%D8%B9%D8%A8%D8%AF-%D8%A7%D8%B9%D8%AA%D8%B5%D9%85-%D8%A8%D9%8A-%D9%81%D9%83%D8%A7%D8%AF%D8%AA-%D9%84%D9%87-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AA-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%B6

و

2. https://www.islamweb.net/ar/library/index.php?page=bookcontents&idfrom=1520&idto=1522&bk_no=11&ID=155
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المهدي الحائر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» المهدي من الجزائر؟؟ يقولون المهدي المهدي فنظرت الی السماء وإذا به قمر مکتمل يشع النور منه
» هل هناك دليل على أن المهدي لن يعرف نفسه و يقول لشخص ما أنا المهدي قبل البيعة
» رسول الله يعثر على المهدي، وعلامه آخرى في المهدي (يُعَانِي من النسيان)
» المهدي قد تسلطت عليه الشياطين بكل قوتهم وكان المهدي ثابثا
» احموا المهدي، وكان يحمل كتاب في يدة، سبع أشياء قد قالهم في وصف المهدي

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهْدِيِّ :: القِسْمُ العَامُّ :: المَوَاضِيعُ العَامَّةُ-
انتقل الى: