الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهْدِيِّ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهْدِيِّ

مُنتَدَى إِسْلَامِيٌّ سُنِّيٌّ يُعْنَى بِجَمْعِ رُؤَى المَهْدِيِّ وَ تَعْبِيرِهَا و تَرْتِيبِهَا مَعَ بَيَانِ الرُّؤَى المَكْذُوبَةِ وَ الوَاهِيَةِ
 
الرئيسيةس .و .جبحـثأحدث الصورالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
»  هذه من علامات خروج المهدي
نجمة المهدي Emptyاليوم في 9:49 am من طرف محمد حسين

» رؤياا منقولة ، رجل يمشي علي الماء .
نجمة المهدي Emptyاليوم في 2:33 am من طرف رُقيّة..

» يأجوج ومأجوج
نجمة المهدي Emptyاليوم في 1:53 am من طرف محمد حسين

» « فائدة: لماذا لا أتلذذ بصلاة, ولا بقرآن, ولا بأذكار؟ »
نجمة المهدي Emptyأمس في 3:59 pm من طرف رُقيّة..

» (((( نهاية الرحلة ))))
نجمة المهدي Emptyأمس في 3:48 pm من طرف رُقيّة..

» عندما يصير الكرتون بخمسين
نجمة المهدي Emptyأمس في 2:37 pm من طرف محمد حسين

» رؤيا عن اشكالية معرفة العلماء السبعة للمهدي --لاهل الخبرة فقط--
نجمة المهدي Emptyأمس في 12:01 pm من طرف رُقيّة..

» عيسى عليه السلام و المهدي .
نجمة المهدي Emptyأمس في 12:35 am من طرف صقر بني يس

» الوضع الحالي العربي
نجمة المهدي Emptyالسبت أبريل 20, 2024 8:01 pm من طرف رُقيّة..

» شهب كثيرة وصواريخ علئ اليهود
نجمة المهدي Emptyالسبت أبريل 20, 2024 3:36 pm من طرف احمد المفلح

» « أنسب أيام لصيام الست من شوال »
نجمة المهدي Emptyالجمعة أبريل 19, 2024 10:58 pm من طرف احمد المفلح

» « قصة الشيخ محمد الرفاعي رحمه الله »
نجمة المهدي Emptyالجمعة أبريل 19, 2024 2:15 pm من طرف رُقيّة..

» عن القضاء و القدر و الفرق بينهما .
نجمة المهدي Emptyالجمعة أبريل 19, 2024 12:44 pm من طرف محمد حسين

»  القمر وقع على الارض
نجمة المهدي Emptyالخميس أبريل 18, 2024 8:22 pm من طرف محمد حسين

» رؤيا عن ليبيا
نجمة المهدي Emptyالخميس أبريل 18, 2024 7:38 am من طرف احمد المفلح

» « وداعًا أيها البطلُ »
نجمة المهدي Emptyالأربعاء أبريل 17, 2024 6:10 pm من طرف رُقيّة..

» التلاعب بالنبوؤات
نجمة المهدي Emptyالأربعاء أبريل 17, 2024 12:42 pm من طرف رُقيّة..

» رؤيا مبشرة عن أحد الإخوة
نجمة المهدي Emptyالثلاثاء أبريل 16, 2024 11:44 pm من طرف محمد حسين

» « اسألو ربكم الثبات ؛ فإنه عزيز! »
نجمة المهدي Emptyالثلاثاء أبريل 16, 2024 10:44 am من طرف رُقيّة..

» “ تلاوة خاشعة ندية “
نجمة المهدي Emptyالثلاثاء أبريل 16, 2024 1:27 am من طرف رُقيّة..

» رؤيا مبشرة عن أحد الإخوة
نجمة المهدي Emptyالإثنين أبريل 15, 2024 7:09 pm من طرف Yasaad

» « سَنَرْجِعُ يومًا إلى حيِّنَا » نشيد رائع بدون إيقاع.
نجمة المهدي Emptyالإثنين أبريل 15, 2024 9:56 am من طرف رُقيّة..

» شرشور في البيت
نجمة المهدي Emptyالإثنين أبريل 15, 2024 9:54 am من طرف يوسف

» عن توهم المهدوية .
نجمة المهدي Emptyالإثنين أبريل 15, 2024 9:44 am من طرف رُقيّة..

» “ طبول الحرب تدقّ..” الحرب العالمية الثالثة.
نجمة المهدي Emptyالأحد أبريل 14, 2024 3:45 pm من طرف رُقيّة..

» “ عقيدتنا الأغلى من حياتنا ..“
نجمة المهدي Emptyالأحد أبريل 14, 2024 11:10 am من طرف رُقيّة..

» رؤية في سيدنا عيسى عليه السلام
نجمة المهدي Emptyالأحد أبريل 14, 2024 3:48 am من طرف محمد حسين

» المهدي وامرأه واربعة كلاب سوداء عند القاضي
نجمة المهدي Emptyالأحد أبريل 14, 2024 3:45 am من طرف احمد المفلح

» مقطع فكاهي
نجمة المهدي Emptyالأحد أبريل 14, 2024 3:32 am من طرف محمد حسين

» الشيخ تامر ابراهيم أحد العلماء السبعة بدأ يصل للمهدي
نجمة المهدي Emptyالأحد أبريل 14, 2024 3:18 am من طرف احمد المفلح

» “ كي لا تنتكس“
نجمة المهدي Emptyالسبت أبريل 13, 2024 10:26 pm من طرف رُقيّة..

» “ لماذا لم ينصر الله اهل فلسطين ضد عدوهم؟ “
نجمة المهدي Emptyالسبت أبريل 13, 2024 4:50 pm من طرف رُقيّة..

» « كبروا ليبلغ تكبيركم عنان السماء .. كبروا فإن الله عظيم يستحق الثناء »
نجمة المهدي Emptyالخميس أبريل 11, 2024 6:55 pm من طرف ذات النطاقين

» “ خطبة عيد الفطر 2024 “ أعجبتني..
نجمة المهدي Emptyالخميس أبريل 11, 2024 6:54 pm من طرف ذات النطاقين

» ليلة القدر 1445
نجمة المهدي Emptyالثلاثاء أبريل 09, 2024 8:22 pm من طرف يوسف

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 5 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر

دار الهجرة

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 283 بتاريخ الأحد يوليو 04, 2021 7:25 am

 

 نجمة المهدي

اذهب الى الأسفل 
4 مشترك
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
إلياس238

إلياس238


المساهمات : 777
نقاط : 659
تاريخ التسجيل : 01/11/2019

نجمة المهدي Empty
مُساهمةموضوع: نجمة المهدي   نجمة المهدي Emptyالسبت فبراير 24, 2024 9:24 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لا تنسى ذكر الله
(إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا)​
قبل احداث غزة..رايت انه قد حدث زلزال عظيم حتى وصلت اقدامنا الى الماء.ثم سمعت منادي ينادي: (لقد ظهرت نجمة المهدي). وانتقل المشهد الى السماء فاذا بثلاث نجمات عن اليمين وثلاث عن الشمال ونجوم تطير بسرعة وتحول لونها الى الاحمر الفاتح.ورفعت يدي الى السماء فامسكت النجوم ونادي منادي مرة ثانية: (قد ظهر المهدي)..فبراير.

________________
وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد المفلح

احمد المفلح


المساهمات : 163
نقاط : 177
تاريخ التسجيل : 20/02/2024

نجمة المهدي Empty
مُساهمةموضوع: رد: نجمة المهدي   نجمة المهدي Emptyالأحد فبراير 25, 2024 6:09 am

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أخرج مسلم في صحيحه عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: لا تقوم الساعة حتى ينزل الروم بالأعماق أو بدابق، فيخرج إليهم جيش من المدينة، من خيار أهل الأرض يومئذ، فإذا تصافوا، قالت الروم: خلوا بيننا وبين الذين سبوا منا نقاتلهم، فيقول المسلمون: لا، والله لا نخلي بينكم وبين إخواننا، فيقاتلونهم، فينهزم ثلث لا يتوب الله عليهم أبدا، ويقتل ثلثهم، أفضل الشهداء عند الله، ويفتتح الثلث، لا يفتنون أبدا فيفتتحون قسطنطينية، فبينما هم يقتسمون الغنائم، قد علقوا سيوفهم بالزيتون، إذ صاح فيهم الشيطان: إن المسيح قد خلفكم في أهليكم، فيخرجون، وذلك باطل، فإذا جاءوا الشأم خرج، فبينما هم يعدون للقتال، يسوون الصفوف، إذ أقيمت الصلاة، فينزل عيسى ابن مريم صلى الله عليه وسلم، فأمهم، فإذا رآه عدو الله، ذاب كما يذوب الملح في الماء، فلو تركه لانذاب حتى يهلك، ولكن يقتله الله بيده، فيريهم دمه في حربته.
اعتقد اخ الياس دائما في كل الحروب الاسلامية هذه الثلاثية قائمة هناك قسم شهداء وقسم منتصرون من اهل اليمين وقسم منافقون كاذبون من اهل الشمال
ان الحديث المذكور سابقا يتحدث عن معركة في الشام فهي نفس الثلاثية ولكني اراها كتشابه قائم في كل الحروب الاسلامية ولا اعني انها نفس المعركة وبناءا على ذلك اعتقد ان اهل غزة منقسمون الى هذه الثلاثية شهداء ومنتصرون ومخذلون
وفي نفس الوقت استبعد ان المفصود هنا المهدي المذكور في الاحاديث وانما اشارة الى انه في هذه الحرب يظهر من هو على الهدى والصراط المستقيم من المدعين المنافقين المتسلقين على شعار الاسلام والله اعلى واعلم  
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف
مُعَبِّرٌ مُعْتَمَدٌ فِي المُنْتَدَى
مُعَبِّرٌ مُعْتَمَدٌ فِي المُنْتَدَى
يوسف


المساهمات : 717
نقاط : 626
تاريخ التسجيل : 13/10/2023

نجمة المهدي Empty
مُساهمةموضوع: رد: نجمة المهدي   نجمة المهدي Emptyالأحد فبراير 25, 2024 8:55 am

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

الاخ مفلح لا اعلم لماذا تتهربون من الممسؤولية وتلزمون النقد علئ غيركم فقط
الرؤيا عامة وهي تتحدث عن الكل العلماء والدعاة والمجاهدين واهل الايمان
فهي جامعة
علينا ان نبصر انفسنا وهنا اقصد الكل
الرؤيا تحقق جزء منها وهي قولهم المهدي في غزة

لعل رسالتي وصلت
والله اعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد المفلح

احمد المفلح


المساهمات : 163
نقاط : 177
تاريخ التسجيل : 20/02/2024

نجمة المهدي Empty
مُساهمةموضوع: رد: نجمة المهدي   نجمة المهدي Emptyالأحد فبراير 25, 2024 10:18 am

لم انفي اخي انها عامة بل ضمنت كلامي على انها عامة
الحديث يتحدث عن معركة في سوريا الشام ولم اقل ان الرؤيا تشير للحديث ولكن ما قصدته وجه الشبه بين الحديث والرؤيا هو انقسام الى ثلاثة اقسام
ثلاثة نجمات في السماء على يمين الرائي وثلاثة في السماء على الشمال ونجوم تجري بسرعة يتحول لونها الى الاحمر الفاتح فاعتقد الثلاث على اليمين هم المسلمون المنتصرون وعلى الشمال المنافقون المتقاعسون والنجوم التي تجري بسرعة هم الشهداء لان الاحمر لون الدم وما اقصده هي الحرب القائمة في غزة الان
اما بالنسبة لموضوع المهدي الذي ذكر في الاحاديث فاعتقد انه لا يزال هناك وقت اطول مما يتصور على بعثه لان الظلم والبلاء لم يشتد للدرجة الكافية التمحيصية التي سيبعث المهدي على اثرها
لا بد للظلم والبلاء اخي ان يعم المسلمين بل حتى الارض كلها واعتقد ان بعثه سيكون على اثر حرب عالمية ثالثة مدمرة وفتن كفطع الليل المظلم
هذا رائي وربما اكون مخطئ فهو مجرد رائي ولا يعلم الغيب الا الله
بالمناسبة اخي انا واضح ولا اهادن برائيي ولا اريد من ذلك لا طعن برأي فلان او غيره واذا اقتنعت برأي مخالف لرائيي فساترك رائيي واخذ برأي الاخر وهي عبارة عن رؤى والمعبر يصيب ويخطئ وجل من لا يخطئ وانا اول الذين يقعون باخطاء ولكني والحمد لله اعترف بها ولا اصر عليها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف
مُعَبِّرٌ مُعْتَمَدٌ فِي المُنْتَدَى
مُعَبِّرٌ مُعْتَمَدٌ فِي المُنْتَدَى
يوسف


المساهمات : 717
نقاط : 626
تاريخ التسجيل : 13/10/2023

نجمة المهدي Empty
مُساهمةموضوع: رد: نجمة المهدي   نجمة المهدي Emptyالأحد فبراير 25, 2024 10:44 am

استغفر الله والله يااخي اكادد اقسم انك تعيش في بلاد الكفر مثل اروبا وامريكا

هل هناك ظلم اكثر من هذا ياعبد الله
اطفال مسلمة مقطعة امام العالم مالكم الا تبصصرون
الشواذ مالم يحدث في زمن قوم لوط وبالوثائق الرسمية
شوف شرف بناتنا افواجا افواجا
لا ااريد ان ادخل للاماكن المحترمة وما يحدث فيها

ان كنت معاق وجالس في بيتك فانت معذوور اما غير ذلك فتمتع فبما انت فيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد المفلح

احمد المفلح


المساهمات : 163
نقاط : 177
تاريخ التسجيل : 20/02/2024

نجمة المهدي Empty
مُساهمةموضوع: رد: نجمة المهدي   نجمة المهدي Emptyالأحد فبراير 25, 2024 11:07 am

والله لو فرشوها ذهبا لن اذهب الى امريكا او اوروبا لاني اعتبر كل من يعمل في بلاد الكفر ماله حرام مع احترامي لكل من يعمل هناك
اما بالنسبة للظلم والبلاء الم تقرا الاية الثانية من سورة العنكبوت اضف الى ذلك احاديث كثيرة تشير الى ان الظلم والفجور سيبلغ الافاق
نعم اشاهد ما يحدث في بلاد المسلمين ولكننا لا نزال في بدايات الفتن والملاحم وستتذكر كلامي ان ما يحصل من ظلم الان نقطة في بحر الظلم القادم والله المستعان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف
مُعَبِّرٌ مُعْتَمَدٌ فِي المُنْتَدَى
مُعَبِّرٌ مُعْتَمَدٌ فِي المُنْتَدَى
يوسف


المساهمات : 717
نقاط : 626
تاريخ التسجيل : 13/10/2023

نجمة المهدي Empty
مُساهمةموضوع: رد: نجمة المهدي   نجمة المهدي Emptyالأحد فبراير 25, 2024 11:31 am

راجع حساباتك ياصدييقي تلك الايات من سورة العنكبوت انا عايشتهم وشاهدتهم من اكثر من 20 سنة
رجال ضحو بدينهم ونساء بجلبابهن وووووالخ

ان كان عمرك 70 سنة كما قلت فحياتك ايامها راحت سدا
والظاهر انك لازلت مقبل علئ الدنيا ولن الومك علئ جهلك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
إلياس238

إلياس238


المساهمات : 777
نقاط : 659
تاريخ التسجيل : 01/11/2019

نجمة المهدي Empty
مُساهمةموضوع: رد: نجمة المهدي   نجمة المهدي Emptyالأحد فبراير 25, 2024 2:56 pm

من اجمل الكلمات التي قراتها للكاتب الكريم
محمد إلهامي

إن الذي نراه في غزة مع عجز الناس عن إيقافه أو التخفيف منه يدلنا على أننا نعاني من أمراض مستعصية متمكنة، وهذه لحظة يجب التوقف أمامها مليا وطويلا..

لقد حان الوقت واشتدت الحاجة إلى علماء ربانيين، يخرجون من جزئيات المسائل إلى كلياتها، ومن فروعها إلى أصولها، ومن تهويمات المشابهة بينها وبين ما كان في الحال القديم إلى الحقائق المخفية تحت أطنان الزيف والتزيين..

من ذلك مثلا:

- النظر إلى الدولة في صيغتها المعاصرة باعتبارها سجن يقيد الناس، ويسيطر على كل حياتهم، ويتدخل في أدق شؤونهم: زواجهم وطلاقهم وتعليمهم وثقافتهم وأموالهم وأملاكهم وحتى حركتهم في الشارع.. ويمنعهم عن أدنى انفعال فطري مع إخوانهم المذبوحين؛ فيمنعهم على النجدة والنصرة وعن التبرع والتطوع وحتى عن الكلام والملام.

- النظر إلى النقود باعتبارها صكوك استعباد وقيود لصالح الدولة ومن ورائها نظام عالمي، فإنها مجرد أوراق أصدرتها الدولة واكتنزت مقابلها الذهب والفضة، ثم لا تزال تنقص قيمة الورق حتى تنهار، ولا يستطيع الإنسان استرداد أمواله ولا الحفاظ على قيمة مجهوده.. لتذهب حقيقة الثروة إلى رجال الدولة فينفقونها على قصورهم وشهواتهم وملذاتهم، وإلى أسيادهم من طابعي ورقة الدولار ليزيدوا بها من تسلحهم وتضخم قوتهم فينعكس هذا مزيدا على سيطرتهم علينا واحتلالهم إيانا.

- النظر إلى الجيوش وأجهزة الأمن المسماة بالوطنية باعتبارها حاميات أجنبية في بلادنا: فإنها أجنبية في مناهجها وقيمها وتدريبها وتسليحها ومهماتها وحروبها، وفي طريقة تصورها وفلسفتها للعدول والصديق.. تدل على هذا حقائق واقعهم وتاريخ حروبهم وطبيعة أخلاقهم وسلوكهم تجاه العدو، وسلوكهم في المقابل تجاه الناس.

- النظر إلى أجهزة الإعلام المعاصرة لا باعتبارهم مبتدعة، بل باعتبارهم زنادقة من شر الزنادقة، ينشرون الانحلال الأخلاقي والإباحية والإلحاد والأفكار المسمومة المناقضة لأصول الدين، والطاعنة في أحكامه وفي رموزه: النبي والصحابة والتابعين وأئمة الفقه والحديث وأهل العلم والزهد والصلاح من الأولين والآخرين.

والحديث هنا عن الجمع والراية والمعسكر لا عن أفراد الناس.. حتى لا يدخل جاهل أو غافل مماحك.

هذه المعاقد الكبرى التي تسيطر على حياتنا: السياسة والقوة والمال والإعلام.. ستجلب وراءها سيولا من مسائل الأصول والفروع فيها وفي غيرها..

واستمرار الجهل والغفلة بها سيجلب لنا في كل حين أمثالا لا متناهية من غزة وأشباه غزة.. إن هذه المحارق التي نراها ولا نملك أن نتحرك إزاءها لتثبت لنا أن الجرح عميق وأن الفساد شديد وأن الداء متمكن.

ولا يتوقف الأمر هاهنا على العلماء وحدهم، وإن كانوا هم قاطرة الحركة، ولكنه يشمل كل مسلم بما يمكن أن يفعله..

وقد ينطق العالِم بالحق فيدفع ثمنه، ثم لا يجد من الإعلاميين -المسلمين!!- من يوصله وينشره، وقد لا يجد من أهل المال من يدعمه ويُثبِّته أو حتى ينفق على أهله من بعده إذا مات أو سجن لأجل كلمة الحق... إلخ!

ليس العلماء وحدهم من يُطالَبون بخرق السقوف وإلقاء أنفسهم في الحتوف، ثم يجلس الناس للفرجة عليهم.. كل إنسان يعرف -بطبيعة مكانه وقدراته وموهبته- ماذا يجب عليه أن يفعل، وأي سقوف يجب عليه أن يخرقها أو يمسها.. {وكلكم آتيه يوم القيامة فردا}.

لحظة المذابح التي نراها الآن، وهذه المشاهد التي لا نطيق رؤيتها ولا نتحمل سماعها (فكيف بمن يعانيها؟!!!!!) كافية ليشعر بالعار كل من قصَّر في مواجهة الطغاة الذين يحبسون الآن أمة مليارية عن إنقاذ إخوانهم المذبوحين أمامهم!!

________________
وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

يوسف يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد حسين

محمد حسين


المساهمات : 158
نقاط : 192
تاريخ التسجيل : 25/02/2024

نجمة المهدي Empty
مُساهمةموضوع: رد: نجمة المهدي   نجمة المهدي Emptyالإثنين فبراير 26, 2024 12:39 am

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته .
لا اجيد الافتتاحيات و علي الاحرى لا أحب الطويل منها .
و أرجو ألا اكون دافعا بالحديث الي مسار غير مساره الاصلي .
لكن شدني ما نقله الاخ إلياس ، و لعله حرك في افكارا و خواطر يبدو لي خير في بثها .
و اجمالها يدور حول النية ، و لست مشككا و لا املك و لا اعرف ، لكن الكلام اقصد منه العموم .
فما قاله كاتب المقال يعتلج بصدور اكثر المهتمين بأمر الدين و عامة امور الامة ، فالحاجة في زمن التباس الحق بالباطل الي فهم ثاقب و بصيرة نافذة و قلب رشيد و يتبعها قول قاطع لتبيان ما يجب و ما نحذر ، لم تكن اشد منها حاجة كزمننا هذا ، و هذا من البلاء الشديد ، و لعلها الفتنة العمياء .
لكن هل حاجتنا الي هذا يدفعها فعلا نية خالصة للتوصل للحق كيفما يكون ، ام اننا نرفع راية طلب الحق و نخفي " حقا "  "معينا " علي وجه مخصوص ، فان كانت الاولى فما الذي يمنعنا من اتباع مسلك من قبلنا فيما فعلوه في مثل هذه الحوادث ، فالتتار قد سبقوا ، و كذا الصليبيون و غيرهم من جيوش اوربا التي سطت علي الأندلس ؟!  
و عند هذه اقف و اقول انني اؤيد كلام الاخ أحمد المفلح في ان ما نراه ليس هو غاية الظلم و لا هو ذروة الفتن و البلاء ، فالمقلب في صفحات التاريخ سيجد افاعيل التتار و الصليبيين قد فاقت ما نراه اليوم ، و طغيان الجبابرة قد وصل فوق ما نرى اليوم ..
فهل فعلا نطلب علماء ربانيين ليبينوا لنا الحق ، ام اننا قررنا بالفعل ما هو الحق و نريد فقط من ينطق لنا فنسميه عالما ربانيا حكيما ؟!
و مثل هذا و في سياقه ؛ هل ننشد المهدي من الله حمية للدين ام رغبة في الانتقام لما حل بنا بسبب أناس ظلمونا ؟!
هل الدين مازال قائما فعلا ، ام يحلو لنا ان نصفه أنه كذلك لأن الصورة الحالية لا ترقى لما نطلب او كما نحسب انها يجب ان تكون ؟  
نعم .. الظلم واقع فعلا .. نعم الدين و أهله مضيق عليهم بدرجات مختلفة و بعض الاماكن تضييق شديد بالفعل ، لكن الخلاف دوما حول ما اذا كانت تلك الشدة تبيح تلك الحلول ام لا ؟
ثم لابد نستدرج الي الخلاف حول درجة الشدة لأن درجة الشدة و التغول علي الدين و أهله تبيح اشياء لا تبيحها ما دونها من درجات .. ثم ندخل في خلاف آخر حول الوزن بين المفسدة الواقعة و الخير المرجو ، و الخير الحاصل و المفسدة المتوقعة ..  و هذا كله ما اظن انه الجدير بأن يسمى الفتنة .
و اذا سألتني ما الأجوبة فاقول الله اعلم .. الله أعلم باجابات كل الأسئلة التي كتبتها من اول المشاركة إلي اخرها .
لكن اظن اني أعلم ماذا افعل ..
ان لم تتبين فلا تخطو ، ان لم تتبين فلا تنصح .
و مثال هذا ما يحدث في فلسطين و لأهلها ، الجميع تحدثه نفسه بالحل ، لكن دون هذا شر غالب الظن انه واقع ، فساعتها أقول لله الأمر من قبل و من بعد ، و أترك - انا - هذا الباب ، و أطرق ما بعده مما لا يغلب الظن فيه ان مفسدته اعم او واقعة ، و ليس المعيار ان كان هذا ما تريده النفس ام دونه ، و لا كون هذا يكفيهم عدوهم او دون ذلك ،لانه  " و ما النصر إلا من عند الله " .. لأن المعيار هو ان تأتي من الأمر ما استطعت ، لكن النهي " انتهوا " ..
ولان امتحان الجميع دوما هو التسليم ، و بعض الصبر و التسليم يكون في الصبر عما تريده النفس إلي ما ترى فيه مراد الله ، بلا تأول و لا التفاف و لا اصرار .
و لأن الهدى من الله ، لا سبيل لتحصيله لا بالعقل و لا بالنقل و لكن كله توفيق .
فلله الأمر من قبل و من بعد .
ما وجدتم من صواب في كلامي فمن توفيق الله و ما أخطأت فهو مني .

احمد المفلح يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف
مُعَبِّرٌ مُعْتَمَدٌ فِي المُنْتَدَى
مُعَبِّرٌ مُعْتَمَدٌ فِي المُنْتَدَى
يوسف


المساهمات : 717
نقاط : 626
تاريخ التسجيل : 13/10/2023

نجمة المهدي Empty
مُساهمةموضوع: رد: نجمة المهدي   نجمة المهدي Emptyالإثنين فبراير 26, 2024 1:59 pm

محمد حسين كتب:
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته .
لا اجيد الافتتاحيات و علي الاحرى لا أحب الطويل منها .
و أرجو ألا اكون دافعا بالحديث الي مسار غير مساره الاصلي .
لكن شدني ما نقله الاخ إلياس ، و لعله حرك في افكارا و خواطر يبدو لي خير في بثها .
و اجمالها يدور حول النية ، و لست مشككا و لا املك و لا اعرف ، لكن الكلام اقصد منه العموم .
فما قاله كاتب المقال يعتلج بصدور اكثر المهتمين بأمر الدين و عامة امور الامة ، فالحاجة في زمن التباس الحق بالباطل الي فهم ثاقب و بصيرة نافذة و قلب رشيد و يتبعها قول قاطع لتبيان ما يجب و ما نحذر ، لم تكن اشد منها حاجة كزمننا هذا ، و هذا من البلاء الشديد ، و لعلها الفتنة العمياء .
لكن هل حاجتنا الي هذا يدفعها فعلا نية خالصة للتوصل للحق كيفما يكون ، ام اننا نرفع راية طلب الحق و نخفي " حقا "  "معينا " علي وجه مخصوص ، فان كانت الاولى فما الذي يمنعنا من اتباع مسلك من قبلنا فيما فعلوه في مثل هذه الحوادث ، فالتتار قد سبقوا ، و كذا الصليبيون و غيرهم من جيوش اوربا التي سطت علي الأندلس ؟!  
و عند هذه اقف و اقول انني اؤيد كلام الاخ أحمد المفلح في ان ما نراه ليس هو غاية الظلم و لا هو ذروة الفتن و البلاء ، فالمقلب في صفحات التاريخ سيجد افاعيل التتار و الصليبيين قد فاقت ما نراه اليوم ، و طغيان الجبابرة قد وصل فوق ما نرى اليوم ..
فهل فعلا نطلب علماء ربانيين ليبينوا لنا الحق ، ام اننا قررنا بالفعل ما هو الحق و نريد فقط من ينطق لنا فنسميه عالما ربانيا حكيما ؟!
و مثل هذا و في سياقه ؛ هل ننشد المهدي من الله حمية للدين ام رغبة في الانتقام لما حل بنا بسبب أناس ظلمونا ؟!
هل الدين مازال قائما فعلا ، ام يحلو لنا ان نصفه أنه كذلك لأن الصورة الحالية لا ترقى لما نطلب او كما نحسب انها يجب ان تكون ؟  
نعم .. الظلم واقع فعلا .. نعم الدين و أهله مضيق عليهم بدرجات مختلفة و بعض الاماكن تضييق شديد بالفعل ، لكن الخلاف دوما حول ما اذا كانت تلك الشدة تبيح تلك الحلول ام لا ؟
ثم لابد نستدرج الي الخلاف حول درجة الشدة لأن درجة الشدة و التغول علي الدين و أهله تبيح اشياء لا تبيحها ما دونها من درجات .. ثم ندخل في خلاف آخر حول الوزن بين المفسدة الواقعة و الخير المرجو ، و الخير الحاصل و المفسدة المتوقعة ..  و هذا كله ما اظن انه الجدير بأن يسمى الفتنة .
و اذا سألتني ما الأجوبة فاقول الله اعلم .. الله أعلم باجابات كل الأسئلة التي كتبتها من اول المشاركة إلي اخرها .
لكن اظن اني أعلم ماذا افعل ..
ان لم تتبين فلا تخطو ، ان لم تتبين فلا تنصح .
و مثال هذا ما يحدث في فلسطين و لأهلها ، الجميع تحدثه نفسه بالحل ، لكن دون هذا شر غالب الظن انه واقع ، فساعتها أقول لله الأمر من قبل و من بعد ، و أترك - انا - هذا الباب ، و أطرق ما بعده مما لا يغلب الظن فيه ان مفسدته اعم او واقعة ، و ليس المعيار ان كان هذا ما تريده النفس ام دونه ، و لا كون هذا يكفيهم عدوهم او دون ذلك ،لانه  " و ما النصر إلا من عند الله " .. لأن المعيار هو ان تأتي من الأمر ما استطعت ، لكن النهي " انتهوا " ..
ولان امتحان الجميع دوما هو التسليم ، و بعض الصبر و التسليم يكون في الصبر عما تريده النفس إلي ما ترى فيه مراد الله ، بلا تأول و لا التفاف و لا اصرار .
و لأن الهدى من الله ، لا سبيل لتحصيله لا بالعقل و لا بالنقل و لكن كله توفيق .
فلله الأمر من قبل و من بعد .
ما وجدتم من صواب في كلامي فمن توفيق الله و ما أخطأت فهو مني .

وعليكم السلامم ورحمه الله وبركاته
اعلم ياصديقي ان كل ماكتبت صحيح ولكن للاسف بمفهوم خاطئء

ذلك الظلم والعدوان الذي تحدثت عنهه كان محصور بازمنة ومحيط محدود
والمويقات السبع كانت قديما متفرقة ومنقسمة في اماكن عدة
اما اليوم يااخ الاسلام تجمعت كلها في مكان واحد عبر اقططاار المدن والقرئ


سؤال
هل تبرج اليوم له نظير من قبل ولك المجال مفتوح الئ زمن الديناصورات
هل شرب الخمر والمخدرات والتدخين له شبيه من قبل
كم عدد صفوف مسجدكم
ماهو مصدر تشريع ماقبلنا في عهد التتار

ياصديقي ليس هناك مجال للمقارنة
التسمية نفسها ولكن واقعها مختلف

والله اعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نجمة المهدي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
 مواضيع مماثلة
-
»  نجمة المهدي
» نجمة خضراء في السماء ولواء وصوت يًنادي بإسم المهدي
» رجل فوق نجمة
» نجمة خماسية
» نجمة رسول أو خليفة

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهْدِيِّ :: جُمَّاعُ رُؤَى المَهْدِيِّ :: الرُّؤَى الغَامِضَةُ عَنِ المَهْدِيِّ-
انتقل الى: