الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهْدِيِّ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهْدِيِّ

مُنتَدَى إِسْلَامِيٌّ سُنِّيٌّ يُعْنَى بِجَمْعِ رُؤَى المَهْدِيِّ وَ تَعْبِيرِهَا و تَرْتِيبِهَا مَعَ بَيَانِ الرُّؤَى المَكْذُوبَةِ وَ الوَاهِيَةِ
 
الرئيسيةس .و .جبحـثأحدث الصورالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الشيخ تامر ابراهيم أحد العلماء السبعة بدأ يصل للمهدي
الإيمان و اليقين3 Emptyاليوم في 9:08 pm من طرف محمد حسين

» “ لماذا لم ينصر الله اهل فلسطين ضد عدوهم؟ “
الإيمان و اليقين3 Emptyاليوم في 5:50 pm من طرف رُقيّة..

» الوضع الحالي العربي
الإيمان و اليقين3 Emptyاليوم في 5:39 pm من طرف رُقيّة..

» عن توهم المهدوية .
الإيمان و اليقين3 Emptyاليوم في 1:38 am من طرف رُقيّة..

» « كبروا ليبلغ تكبيركم عنان السماء .. كبروا فإن الله عظيم يستحق الثناء »
الإيمان و اليقين3 Emptyالخميس أبريل 11, 2024 7:55 pm من طرف ذات النطاقين

» “ خطبة عيد الفطر 2024 “ أعجبتني..
الإيمان و اليقين3 Emptyالخميس أبريل 11, 2024 7:54 pm من طرف ذات النطاقين

» المهدي وامرأه واربعة كلاب سوداء عند القاضي
الإيمان و اليقين3 Emptyالخميس أبريل 11, 2024 1:44 am من طرف محمد حسين

» ليلة القدر 1445
الإيمان و اليقين3 Emptyالثلاثاء أبريل 09, 2024 9:22 pm من طرف يوسف

» “ البقرات الخمسة” جاهزة !
الإيمان و اليقين3 Emptyالثلاثاء أبريل 09, 2024 7:06 pm من طرف رُقيّة..

» رؤية في سيدنا عيسى عليه السلام
الإيمان و اليقين3 Emptyالثلاثاء أبريل 09, 2024 4:17 pm من طرف أبو عامر

» عندما يصير الكرتون بخمسين
الإيمان و اليقين3 Emptyالثلاثاء أبريل 09, 2024 9:17 am من طرف إلياس238

»  يس الشافية
الإيمان و اليقين3 Emptyالإثنين أبريل 08, 2024 11:38 pm من طرف ذات النطاقين

» بث مباشر الحرم المدني
الإيمان و اليقين3 Emptyالإثنين أبريل 08, 2024 2:41 am من طرف رُقيّة..

» رؤيا عن ليبيا
الإيمان و اليقين3 Emptyالإثنين أبريل 08, 2024 12:59 am من طرف Jamal

» طرح غريب لكنه يستحق .
الإيمان و اليقين3 Emptyالإثنين أبريل 08, 2024 12:12 am من طرف صقر بني يس

» إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ..
الإيمان و اليقين3 Emptyالإثنين أبريل 08, 2024 12:06 am من طرف ارجو رحمة ربي

» “ 17 رمضان اللهم أكرم أهل غزة بيوم كيوم بدر”
الإيمان و اليقين3 Emptyالأحد أبريل 07, 2024 10:40 pm من طرف رُقيّة..

» الاصلاح
الإيمان و اليقين3 Emptyالأحد أبريل 07, 2024 1:49 pm من طرف إلياس238

»  « النِّــــعَم »
الإيمان و اليقين3 Emptyالأحد أبريل 07, 2024 12:38 pm من طرف رُقيّة..

» منام بعد رقية، صراصير في البيت
الإيمان و اليقين3 Emptyالسبت أبريل 06, 2024 1:26 pm من طرف يوسف

» وَعِبَادُ الرّحْمََنِ
الإيمان و اليقين3 Emptyالجمعة أبريل 05, 2024 11:34 pm من طرف العباسي

» كسوف وخسوف في رمضان ٢٠٢٤
الإيمان و اليقين3 Emptyالجمعة أبريل 05, 2024 8:24 pm من طرف ذات النطاقين

» ليلى
الإيمان و اليقين3 Emptyالجمعة أبريل 05, 2024 6:02 pm من طرف محمد حسين

» “ التلاوة العراقية تأخذك إلى عالم آخر “
الإيمان و اليقين3 Emptyالجمعة أبريل 05, 2024 2:56 pm من طرف رُقيّة..

» « وداعًا أيها البطلُ »
الإيمان و اليقين3 Emptyالجمعة أبريل 05, 2024 1:37 pm من طرف رُقيّة..

» فطيرة الملوك Galette des Rois
الإيمان و اليقين3 Emptyالخميس أبريل 04, 2024 9:20 pm من طرف العباسي

» مئة عام ثم المجدد....إن صحت الأحاديث
الإيمان و اليقين3 Emptyالخميس أبريل 04, 2024 7:23 pm من طرف Averroes

» « اسألو ربكم الثبات ؛ فإنه عزيز! »
الإيمان و اليقين3 Emptyالخميس أبريل 04, 2024 3:23 pm من طرف رُقيّة..

» رسالة لهاتف المهدي
الإيمان و اليقين3 Emptyالأربعاء أبريل 03, 2024 11:52 pm من طرف احمد المفلح

» باب المكتب
الإيمان و اليقين3 Emptyالأربعاء أبريل 03, 2024 10:45 pm من طرف Ashraf y

» للتفاؤل : رؤيا عن غزة
الإيمان و اليقين3 Emptyالأربعاء أبريل 03, 2024 12:14 pm من طرف يوسف

» غزة و اليهود
الإيمان و اليقين3 Emptyالأربعاء أبريل 03, 2024 11:55 am من طرف يوسف

» “ قراءة للأحداث العالمية الآن “
الإيمان و اليقين3 Emptyالأربعاء أبريل 03, 2024 5:04 am من طرف رُقيّة..

» رؤيتان مترابطتان للمهدي
الإيمان و اليقين3 Emptyالأربعاء أبريل 03, 2024 12:42 am من طرف Red

» السجدة
الإيمان و اليقين3 Emptyالأربعاء أبريل 03, 2024 12:34 am من طرف ابن البيضاء

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر

محمد حسين

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 283 بتاريخ الأحد يوليو 04, 2021 8:25 am

 

 الإيمان و اليقين3

اذهب الى الأسفل 
2 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
العباسي

العباسي


المساهمات : 38
نقاط : 62
تاريخ التسجيل : 28/02/2024

الإيمان و اليقين3 Empty
مُساهمةموضوع: الإيمان و اليقين3   الإيمان و اليقين3 Emptyالأحد مارس 03, 2024 6:09 pm

نحمده ونصلي على نبيه الكريم
معظم الأنبياء عليهم السلام كانوا مستضعفين، ولكن كانت معهم نصرة الله -عز وجل -، فإذا كان نظام الغيب خلافنا فما شيء ينفعنا. ففرعون ما نفعته قوته الظاهرية أمام قوة سيدنا موسى -عليه السلام -الإيمانية. فرعون معه جنوده وأسلحته وقال {إِنَّ هَؤُلاءِ لَشِرْذِمَةٌ قَلِيلُونَ * وَإِنَّهُمْ لَنَا لَغَائِظُونَ} وبنو إسرائيل خرجوا وهم فاقدين الأسباب. ليظهر الله -عز وجل -أن الذي يفقد أسباب الله -عز وجل -لا ينفعه شيء.  
جميع الخلائق لا تساوى شيء أمام الدين لأن فيه قوة الله -عز وجل -، وقوة الله -سبحانه وتعالى -ليس لها نهاية.
فالعزة والذلة، والأمن والخوف، والطمأنينة والقلق، والفرح والترح، والصحة والمرض، والحياة والموت، والغنى والفقر، وصلاح الحياة وفسادها، ومنافع الأشياء ومضارها، بيد الله -عز وجل -ويستعملها كيف يشاء.
فقد حفظ الله نبيه -صلى الله عليه وسلم -في الغار بالعنكبوت، وحفظ إسماعيل -عليه السلام -تحت السكين، وأهلك النمرود ببعوضة عرجاء.
لما أراد الله -عز وجل -أن يصلح الحياة جعل ترتيب في العالم ونشر السبب (أخرج الأشجار، ومن الأشجار الثمار. ومن الأرض المياه. وخلق المني، ومن المني خلق الإنسان. ثم تزوج فزاد الله من نسله(.
نرى نتيجة الأشياء والأسباب الظاهرية، والله أظهر قدرته بين الأسباب، فالفلاح يُلقى البذر في الأرض والله -عز وجل -يُثمره، فالفاعل هو الله.
ولكن الإنسان ينسى، يقول أنا زرعت البذر فجاء الثمر، أنا فتحت الدكان فجاء المال، يقول الله -عز وجل -{فَلْيَنْظُرِ الإنسان إلى طَعَامِهِ .. إلى آخر الآيات} فالحقيقة أن الفعال هو الله -عز وجل -.
لما قام سيدنا إبراهيم -عليه السلام -بالدعوة. فادعى النمرود أنه يحيى ويميت
{أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِي حَاجَّ إِبْرَاهِيمَ فِي رَبِّهِ أَنْ آتَاهُ اللَّهُ المُلْكَ إِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّيَ الَّذِي يُحْيِي وَيُمِيتُ قَالَ أَنَا أُحْيِي وَأُمِيتُ قَالَ إِبْرَاهِيمُ فإن اللَّهَ يأتي بِالشَّمْسِ مِنَ المَشْرِقِ فَاتِ بِهَا مِنَ المَغْرِبِ فَبُهِتَ الَّذِي كَفَرَ واللَّهُ لاَ يَهْدِي القَوْمَ الظَّالِمِينَ} أعطى الإنسان قوة بسيطة محدودة لوقت محدود فقال أنا الفاعل  
لو أظهر الإنسان قوة الطاعة واجتهد عليها، فالله يجعل حياة العالم رحمة وطمأنينة، وإن عصى ربه فالله يغير العالم ويفسد الحياة، قال تعالى {ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُمْ بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ}. وترتيب الحياة على الطاعة وعلى المعصية، إن أطاع له الجنة، وإن عصى فله النار وكل الأشياء لا تفعل شيء إلا بإذن الله -عز وجل -. فإن أراد الحياة. يُحيى في النار مثل سيدنا إبراهيم -عليه السلام -. وإن أراد أن يُهلك أهْلك في المال والجاه، مثل ما فعل مع فرعون وهامان وقارون، وإن أراد أن يفسده في المال أفسده. فالله -عز وجل -لا يؤاخذ مرة واحدة، بل يأخذ أخذاً خفيفاً ثم يُمْهِلَ، كما مرت الأحوال ببني إسرائيل ليتنبهوا (القمل .. الضفادع .. الدم .. الجراد .. هكذا .. ) . إذا جاء العذاب يتوجهون إلى سيدنا موسى -عليه السلام -ليدعو لهم الله، فإذا دفعها الله -عز وجل -عنهم، عادوا إلى ما كانوا عليه
. الله خلق أشياء لها قوى، ولكنها لا تُرى مثل الملائكة، فالملائكة أقوى من الأرض ومن السماء، فإسرافيل -عليه السلام -عندما ينفخ نفخةً واحدةً يدمر كل شيء في الأرض، وجبريل -عليه السلام -أقوى من إسرافيل؛ من حيث القوة الروحانية، وأقوى من جميع الملائكة لأنه سيد الملائكة، ولما أُمِرَ أن يخسف بقرى لوط، أخذها على ريشةٍ من جناحه، وحملها إلى السماء، حتى سمع أهل السماء، صياح الديكة، ونباح الكلاب، ثم جعل عاليها سافلها، فهذه قوة ريشة جناح؟ فكيف بقوته .. ؟
والله -عز وجل -جعل قوة النبي -صلى الله عليه وسلم -الروحانية، أقوى من قوة
جبريل -عليه السلام -، حيث وصل ليلة الإسراء والمعراج إلى مكان لم يصله
جبريل -عليه السلام -.
كما أن الله -عز وجل -اختص في حبةٍ واحدةٍ ثمارٍ كثيرةٍ إلى الأبد، أخفى النعيم للإنسان إلى الأبد، والعذاب إلى الأبد.
إذا استعمل الإنسان الكبريت للضوء يضيء، وإذا استعمله لطهي الطعام يطهى .. وهكذا .. ، وإذا استعمله في البترول يحرق الإنسانية، فالكبريت فيه شعلة تحرق الإنسانية، وشعلة تصلح حياة الإنسانية.
فإذا استعمل الإنسان أعضاءه على حسب أوامر الله -عز وجل -وعلى منهج النبي -صلى الله عليه وسلم - في متجره .. في وظيفته .. فى بيته فمخفي وراء ذلك راحة القلب .. والراحة فى القبر .. والراحة يوم القيامة .. وكان رحمةً للعالمين.
والعكس إن استعمل أعضاءه، على خلاف أمر الله -سبحانه وتعالى -، ومنهج النبي -صلى الله عليه وسلم -، واعتمد على نفسه .. على ماله .. فمخفي فى الإنسان فساد العالم كله "القتل .. الفساد .. الحروب .. الزلازل .. الخوف .. القلق .. الحيرة .. قال تعالى {ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاس} لماذا .. ؟ لأن الإنسان استعمل جسده في غير محله كما استعمل الكبريت في غير محله.
لما وصل النبي -صلى الله عليه وسلم -إلى القدس، ليلة الإسراء وجد الأنبياء عليهم السلام، فصلى بهم ركعتين، فلما أمَّ أئمة الإنسانية كلها، بين الله -عز وجل -لنا أنه نسخ الطرق كلها إلا طريق النبي -صلى الله عليه وسلم -، وقال -صلى الله عليه وسلم -» لو كان موسى حيا ما وسعه إلا اتباعى" وسُلِمَ النبي -صلى الله عليه وسلم -قيادة العالم كله.
النبى -صلى الله عليه وسلم -صعد إلى السماء، ولم ينزل على القمر، ولا على الشمس، هذه السيارات مثل الطرق المتشعبة، الكفرة صعدوا على القمر، ولكن النبي -صلى الله عليه وسلم -فقط بإشارة إصبعه، انشق القمر نصفين.
الذين وصلوا إلى القمر قالوا: رأينا الدنيا مثل الكرة، قلنا: الدنيا مثل الكرة فكيف يقتتلون عليها؟!!!
ونحن سعادتنا أن نبينا محمد -صلى الله عليه وسلم -، قد أخبرنا قبل أربعة عشر قرناً قال: "لو كانت الدنيا تعدل عند الله جناح بعوضة، ما سقى كافراً منها شربة ماء" (رواه أحمد والترمذي وابن ماجة).
فلو وصلوا إلى المريخ لوجدوها لا تساوى جناح بعوضة .. ولما عرج به
إلى السماء، رأى الجنة والنار، وتأثير الأعمال.
ولما وصل إلى سدرة المنتهى سمع صريف الأقلام على اللوح المحفوظ .. ووصل إلى مكان لم يصله جبريل -عليه السلام -، فحيث انتهت قوة جبريل -عليه السلام -، بدأت قوة سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم -الجسدية والروحية فللأسف نحن ما عرفنا قيمته -صلى الله عليه وسلم -. قال تعالى {وَالنَّجْمِ إذا هَوَى * مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَى}.
أخبار الدنيا تحتمل الصواب والخطأ، وعلى تلك الأخبار تتحرك العوالم وتطير الطائرات، وتجرى السفن فى البحار .. ولكن أخبار الأنبياء ليس فيها احتمال الخطأ، فنحن لسنا بحاجة إلى التجربة، لأن ما جاء به النبي -صلى الله عليه وسلم -، فهو حق.

يتبع.

احمد المفلح يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد المفلح

احمد المفلح


المساهمات : 141
نقاط : 155
تاريخ التسجيل : 20/02/2024

الإيمان و اليقين3 Empty
مُساهمةموضوع: رد: الإيمان و اليقين3   الإيمان و اليقين3 Emptyالأحد مارس 03, 2024 8:28 pm

جزاك الله كل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العباسي

العباسي


المساهمات : 38
نقاط : 62
تاريخ التسجيل : 28/02/2024

الإيمان و اليقين3 Empty
مُساهمةموضوع: رد: الإيمان و اليقين3   الإيمان و اليقين3 Emptyالأحد مارس 03, 2024 9:33 pm

اخي وحبيبي احمد المفلح لا تنسانا يا أخي من دعائك

احمد المفلح يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الإيمان و اليقين3
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
»  قوة الإيمان مع قلة العمل أعظم من كثرة الأعمال مع ضعف الإيمان
» الإيمان و اليقين
» الإيمان و اليقين4
» الإيمان و اليقين2
» الإيمان حين تقع الفتن في الشام

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشَّامِلُ لِرُؤَى المَهْدِيِّ :: القِسْمُ العَامُّ :: سُوقُ لَيْلٍ وَ جَارِفُ سَيْلٍ-
انتقل الى: